فيديو.. أسامة كمال يتعجب من موقف بايدن تجاه أزمة تيجراي: لم نسمع صوته

آخر تحديث: الأحد 7 مارس 2021 - 1:14 ص بتوقيت القاهرة

أبدى الإعلامي أسامة كمال، تعجبه من موقف الرئيس الأمريكي جو بايدن تجاه العنف في إقليم تيجراي الإثيوبي، قائلًا: «لم نسمع صوته».

وأضاف كمال، أثناء تقديمه برنامج «90 دقيقة» عبر فضائية «المحور»، مساء السبت، أن بايدن والديمقراطيين كانوا داعمين لرئيس الوزراء الإثيوبي آبي أحمد كرمز للقيادة الشابة، متسائلًا: «هل بايدن ساكت عشان دور إثيوبيا في الشرق الأوسط بعد أزمة سد النهضة؟».

وأكد أن استمرار الأزمة لم يجعل بايدن يغير لغة حديثه عن الموضوع، رغم أنها نفس الإدارة التي تضع حقوق الإنسان في المنطقة على قائمة أولوياتها، لافتًا إلى وجود تقارير عن أعمال عنف عرقية في تيجراي.

وأوضح أن بايدن لم يظهر تمامًا في أزمة تيجراي، رغم حث إدارته على إنهاء الأعمال العدائية، ومطالبة وزير الخارجية الأمريكي بلينكن بسحب القوات من الإقليم.

يُذكر أن إقليم تيجراي الواقع شمال إثيوبيا يشهد أزمة إنسانية كبرى بعد إصدار رئيس الوزراء آبي أحمد أوامره بشن حملة عسكرية على الإقليم في محاولة للسيطرة عليه وإزاحة جيش تحرير تيجراي من قيادة الإقليم، وتسببت تلك العملية العسكرية في نزوح أكثر من 60 ألف إثيوبي إلى السودان.

ونشرت وكالة أسوشيتدبرس تقريرا في يناير الماضي نقلا عن عدد من قادة الأحزاب الإثيوبية المعارضة، كشفت فيه أن حوالي 50 ألف شخص قتلوا خلال العملية العسكرية التي شنها الجيش الإثيوبي في تيجراي، وحذرت منظمات دولية من الأزمة الكبيرة التي يعاني منها الإقليم بسبب صعوبة إيصال المساعدات.

 

هذا المحتوى مطبوع من موقع الشروق

Copyright © 2021 ShoroukNews. All rights reserved