الجزائري بن سبعيني عازم على تأجيل تتويج بايرن ميونخ بالبوندسليجا

آخر تحديث: الجمعة 7 مايو 2021 - 2:02 م بتوقيت القاهرة

بدا الظهير الأيسر الجزائري رامي بن سبعيني عازماً على تأجيل تتويج بايرن ميونيخ بلقب الدوري الألماني للمرة التاسعة توالياً أو أقله تعكير احتفاله باللقب على أرضه، وذلك بقيادة فريقه بوروسيا مونشنجلادباخ لتكرار نتيجة الذهاب والفوز على العملاق البافاري.

وستكون الفرصة سانحة أمام بايرن لحسم اللقب قبل مرحلتين على ختام الموسم في حال فوزه على مونشنجلادباخ السبت، أو في حال خسارة وصيفه لايبزيج في وقت سابق أمام مضيفه بوروسيا دورتموند بسبب فارق النقاط السبع الذي يفصل الفريقين.

لكن بن سبعيني لا يريد لطريق حسم اللقب أن يمرّ عبر مونشنجلادباخ، لاسيما أن الأخير ينافس على المشاركة في الدوري الأوروبي "يوروبا ليج" الموسم المقبل أو خوض الدور الفاصل للمسابقة القارية الجديدة "يوروبا كونفرنس ليج" كون الفريق الأخضر والأبيض يحتل حالياً المركز السابع بفارق أربع نقاط عن باير ليفركوزن السادس.

وفي مقابلة له مع موقع رابطة الدوري الألماني (+دي أف أل+)، قال بن سبعيني "نحن في السباق على مقعد أوروبي، بالتالي نريد الفوز على بايرن لأهدافنا الخاصة وإذا نجحنا في تعكير عملية الاحتفال (باللقب) سنقبل بذلك".

ورأى ابن الـ26 عاماً أن الهزائم المفاجئة التي تلقاها مونشنجلادباخ هذا الموسم أمام فرق مثل كولن، ماينز، أوجسبورج وهوفنهايم، أضرت كثيراً به وحرمته من أن يكون منافساً على المشاركة في دوري الأبطال الموسم ولولاها "لكنا قريبين من المراكز الأربعة الأولى".

ويمرّ الجزائري بفترة جيّدة، بعدما سجل هدفين في المباريات الثلاث الأخيرة لفريقه، أولهما من رأسية في الفوز على أينتراخت فرانكفورت الرابع 4-صفر والثاني من ركلة جزاء في المرحلة الماضية خلال الانتصار الكبير الآخر على أرمينيا بيليفيلد 5-صفر.

- اسقاط بايرن ليس بالشيء الجديد -

ولا يأتي حديث بن سبعيني عن محاولة اسقاط بايرن من فراغ، إذ كان مع الفريق حين حول تخلفه أمام العملاق البافاري صفر-2 الى فوز 3-2 في يناير، وذلك في أول مشاركة للجزائري بعد تعافيه من إصابته أواخر العام الماضي بفيروس كورونا.

وتطرّق إلى مشاركته في تلك المباراة بالقول "كان من المفترض أن أخوض 60 دقيقة (بما أنه عاد للتو الى الفريق بعد التعافي)، لكن في النهاية واصلت اللعب حتى الدقيقة 89"، مضيفاً "حين تخلّفنا صفر-2، قلنا لأنفسنا بألا نستسلم، بالتالي واصلنا اللعب بأسلوبنا ووضعهم تحت الضغط".

وكشف "ضغطنا عليهم عالياً وفزنا بعدد جيد من الكرات في منطقتهم. سجّلنا في النهاية ثلاثة أهداف".

وفي ديسمبر 2019، سجّل الجزائري هدفاً بكرة رأسية ونجح في ترجمة ركلة جزاء في الوقت القاتل ليقود فريقه للفوز على بايرن 2-1 على ملعب "بوروسيا بارك" حين كان مونشنجلادباخ متصدراً للدوري بعد 14 مرحلة على بداية الموسم.

وعاد الجزائري بالذاكرة الى تلك المباراة، قائلاً "كانت الثنائية الأولى في مسيرتي. في الهدف الأول تُرِكت من دون رقابة أمام المرمى فحولتها (الكرة) برأسي في الشباك. لم يكن بالإمكان إيقافها".

وعندما كانت المباراة تلفظ أنفاسها الأخيرة، نال صاحب الأرض ركلة جزاء بعد خطأ على الفرنسي ماركوس تورام. ومع وجود المتخصص لارس شتيندل خارج الملعب، حصل بن سبعيني على فرصته لاسقاط بايرن بالضربة القاضية ونجح في ترجمتها "بعدما ذكرني الحارس (السويسري يان سومر) بكيفية تنفيذها".

وكشف "نفذتها كما كنت أنفذ ركلات الجزاء في التمارين ووجدت طريقها الى الشباك. كنت فخوراً جداً".

والسبت سيتواجه بن سبعيني مع الهداف البولندي روبرت ليفاندوفكسي الذي يحتاج الى أربعة أهداف لمعادلة الرقم القياسي لعدد الأهداف في موسم واحد في الدوري والمسجل باسم "المدفعجي" غيرد مولر مع بايرن بالذات موسم 1971-1972 (40 هدفاً).

ورأى الجزائري أن "نقطة قوته هو معرفته كيفية التمركز، أن يكون في المكان المناسب في الوقت المناسب، وقدرته على ايجاد طريقه الى الشباك. إنه جزء من فريق عظيم".

هذا المحتوى مطبوع من موقع الشروق

Copyright © 2021 ShoroukNews. All rights reserved