وفاة الموسيقار جمال سلامة متأثرا بفيروس كورونا

آخر تحديث: الجمعة 7 مايو 2021 - 3:25 م بتوقيت القاهرة

توفى بعد ظهر اليوم الموسيقار جمال سلامة عن عمر يناهز 76 عاما، متأثرا بإصابته بفيروس كورونا، حيث نقل صباح الأربعاء الماضى الى أحد مستشفيات العزل في الهرم، بعد معاناته من ضيق فى التنفس، ومشاكل فى نبض القلب، وعلى الفور أجرى الفحوصات اللازمة من أشعة وتحاليل، والتي كشفت عن إصابته بالفيروس، وبدأ على الفور الخضوع للعلاج، قبل أن يرحل أمس.

وكان الموسيقار جمال سلامة قد عانى خلال السنوات الماضية من أزمات صحية بالقلب، مع وجود مياه على الرئه، وخضع للعلاج في مستشفى المعادي العسكري.

ويعد الموسيقار جمال سلامة من أبرز الملحنيين في مصر والوطن العربي كان صاحب مدرسة موسيقية خاصة. درس الموسيقى في الاتحاد السوفيتي، وحصل على أعلى مؤهل للتخصص في كونسيرفتوار تشايكوفسكي في موسكو عام 1976.

وفي عام 1980 لحن لصباح أغاني فيلم ليلة بكى فيها القمر، وكان من بين أغانيه؛ "ساعات ساعات" التي تعد من أشهر أغانيها. كما لحّن لسميرة سعيد في 1981 أغنية "احكي ياشهرزاد" وايضآ مجموعة من الأغاني مثل "مش حتنازل عنك" في عام 1986 ، "قال جاني بعد يومين"، "واحشني بصحيح" في 1983، "سيني لوحدي"، موشح "يا مالكي" في عام 1988، "تعبك راحـة"، "آه لو منتش حبيبي" في عام 1989.

ولحّن الدكتور جمال سلامة كذلك عدّة أغان ناجحة للمطربة اللبنانيّة ماجدة الرومي من بينها "بيروت ست الدنيا" وقصيدة "مع جريدة" لللشاعر السوري نزار قبّاني.

كما كانت له تجربة في الأغاني الوطنيّة حيث لحّن للمطربة التونسيّة صوفيّة صادق أغنية " شباب العهد " التّي تتغنّى بشعب تونس. كما لحن الكثير من الافلام والمسلسلات المصرية في حقبة الثمانينات التي لا زالت في ذاكرة الناس مثل "مسلسل الحب واشياء اخرى" و فيلم "حبيبي دائما".

ولحن جمال سلامة مجموعة من الأغاني الدينية التي غنتها ياسمين الخيام في مقدمات مسلسلي "محمد رسول الله"، و"ساعة ولد الهدى"، ونهايتها، وهي تحمل قدراً كبيراً من التعبير يختلف عن الغناء الديني التقليدي الذي يستعمل الدفوف بشكل أساسي.

هذا المحتوى مطبوع من موقع الشروق

Copyright © 2021 ShoroukNews. All rights reserved