«دمك المصري الأصيل يسري في دمائي».. رسالة أول متعاف من كورونا بعلاج البلازما إلى المتبرع

آخر تحديث: الأحد 7 يونيو 2020 - 1:10 ص بتوقيت القاهرة

وجهت الدكتورة إيريني بيشوي، رسالة من والدها وكيل مطرانية قنا، أول متعافي من كورونا ببلازما المتعافين إلى محمد عبدالفتاح، الذي تبرع له ببلازما الدم بعد تعافيه من الفيروس المستجد.


وجاء في رسالة وكيل مطرانية قنا: «أشكر أخي وحبيبي الأستاذ محمد عبدالفتاح عندما طلب منه التبرع لحالتي لم يتأخر لحظة، وعندما سرى دمك المصري الأصيل في دمائي دبت نسمة الحياة في، وقريبا نلتقي، ولحضرتك كل الامتنان والتقدير».


وقالت «إيريني» في مداخلة ببرنامج «التاسعة» على قناة مصر الأولى، مساء السبت: «والدي القمص بيشوي هو طبيب قبل ما يكون قمص، معرفش إيه أسباب الإصابة طبعا هو كان واخد بالإجراءات الاحترازية، في الأول اشتباه».

تابعت: «وكان في حالة عزل وفي يوم 26 أبريل تأكد بعد عمل المسحة إنها كورونا واتنقل إلى أسوان، والدي 71 سنة ومريض ضغط فكانت الحالة سيئة شوية، وأول ما وصل المستشفى، والحالة احتاجت عناية مركزية خدت البروتوكول واحتاجت بلازما».

 

هذا المحتوى مطبوع من موقع الشروق

Copyright © 2020 ShoroukNews. All rights reserved