فيديو.. «الخارجية»: منتدى الشباب يعكس صورة مصر أمام العالم

آخر تحديث: الأربعاء 8 نوفمبر 2017 - 1:02 ص بتوقيت القاهرة

قال المستشار أحمد أبو زيد، المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية، إن 45 شابًا دبلوماسيًا من وزارة الخارجية يشاركون في الإعداد لمنتدى شباب العالم منذ البداية، موضحًا أن لهم دورهم في الإعداد الموضوعي للجلسات والإعداد المراسمي، من حيث مرافقة الوفود الأجنبية والترتيبات الخاصة بالمنتدى.

وأضاف «أبو زيد»، خلال لقائه مع فضائية «إكسترا نيوز»، مساء الثلاثاء، أن المنتدى له أهمية من حيث توضيح صورة مصر أمام العالم، ويعكس اهتمام الدولة والرئيس عبد الفتاح السيسي، بالشباب والاستثمار فيهم، وتوضيح أن مصر منفحته على العالم ولديها رغبة في التواصل وفتح قنوات تواصل بين شبابها وشباب العالم، متابعًا: «أي دولة تهتم بشبابها وتستثمر فيهم، هي دولة حضارية متقدمة وتعيش تحديات العصر وتنظر للمستقبل، وهذه رسالة هامة يرسلها المنتدى».

وأشار إلى مناقشة المنتدى لموضوعات هي أولويات على أجندة المجتمع الدولي والشباب بصفة خاصة، موضحًا أن ما سيطرح في المنتدى من أفكار وأراء ستجد طريقها الطبيعي لتتحول إلى أجندة عمل.

وأوضح أن حديث الفتاة الإيزيدية في حفل الافتتاح هي صورة حية لفتاة عانت تحت إرهاب تنظيم «داعش»، متابعًا: «الصورة تعبر عن موقف وتبعث برسائل أقوى من الخطابات المفوهة، والرسالة كانت قوية ومؤثرة للغاية، لأنها مهما تحدثنا عن الإرهاب وفظائعه ليس مثل صورة حية لفتاة تحكي ما عاشته».

ولفت إلى تضمن المنتدى لصور أخرى ونماذج حية للنجاح ومواجهة التحديات والابتكار، مضيفًا أن وزارة الخارجية قامت بترجمة الكثير من مخرجات جلسات الحوار في المنتدى، وتكليف سفارات مصر في الخارج بنقل هذه لمخرجات إلى المسؤولين في الدول الأخرى ووسائل الإعلام بها.

وأشار إلى استعانة مصر بالنجاحات التي حققها المنتدى للرد على من كانوا يتهمون مصر بأنها دولة لا تهتم بالشباب، وأنها تفتئت على طموح الشباب، مستطردًا: «المنتدى تجربة عملية وناجحة، من خلالها استطعنا نقل هذا الأمر للمجتمع الدولي، وهو قدرة أخرى تنقلها مصر للتحدث عن طموحات الشباب المصري والعالمي، لأن لهم تحديات واحدة».

هذا المحتوى مطبوع من موقع الشروق

Copyright © 2022 ShoroukNews. All rights reserved