رئيس جامعة جنوب الوادي يتفقد مشروعات التخرج لطلاب كلية الهندسة بقنا

آخر تحديث: الخميس 11 يوليه 2019 - 1:16 ص بتوقيت القاهرة

تفقد الدكتور عباس منصور، رئيس جامعة جنوب الوادي، مشروعات التخرج لطلاب كلية الهندسة بقنا، وذلك بحضور الدكتور محمود خضاري معلة، نائب رئيس الجامعة لشئون الدراسات العليا والبحوث، والدكتور محمد أبوالفضل بدران، نائب رئيس الجامعة لشئون التعليم والطلاب والدكتور جمال تاج عبدالجابر عميد الكلية والدكتور محمد عطيه وكيل الكلية لشئون التعليم والطلاب.

أكد الدكتور عباس منصور، رئيس الجامعة، أن تميز مشروعات تخرج طلاب كلية الهندسة بقنا يؤكد نجاح الجامعة في دعم التعليم التطبيقي، من خلال تخريج كوادر هندسية تجمع بين جودة الدراسة الأكاديمية ومتطلبات سوق العمل، وذلك تماشيًا مع استراتيجية الجامعة لتطوير التعليم، مشيدًا بالأفكار التي قدمها طلاب الكلية في مشروعات التخرج، معربًا عن خالص تمنياته لهم بالتوفيق في حياتهم العملية عقب التخرج.

وكانت مشروعات التخرج بكلية الهندسة بقنا، تضمنت مشروع "تحلية المياه باستخدام الطاقة الشمسية" ويشرف على المشروع الدكتور محمد عطية والدكتور شريف أدهم والدكتور أحمد نجاح، وابتكر هذا المشروع طريقة جديدة لزيادة إنتاجية المياه المقطرة باستخدام مادة مسامية وضعت على الجانب الخلفي للمقطر الشمسي وقد أظهرت النتائج أن كمية المياه المقطرة قد زادت عن المقطر الشمسي التقليدي.

وتضمنت المشروعات لطلاب المدني، مشروع هندسة الطرق وهندسة الخرسانة وهندسة الأساسات وهندسة المنشآت المعدنية والهندسة الصحية، وكان المشروع بعنوان "تبريد الأسطح الساخنة باستخدام نفاث تصادمي" بإشراف الدكتور محمد عطية وحمادة محسب، وفي هذا المشروع تم استخدام أحدث أجهزة قياس درجات الحرارة حيث تم قياس الحرارة باستخدام الكاميرا الحرارية التي تعطي دقة عالية في النتائج التي تصل إلي دقة  ٩٩.٨% من درجات الحرارة الفعلية وهذا يدل علي أهمية استخدام هذه الكاميرا في الأغراض العلمية.

أما "مشروع المقاولات الكهربية" الذي قدمه طلاب كلية الهندسة بقنا فيهتم بدراسة كيفية إعداد المقايسات والمناقصات للمشاريع الكهربية المختلفة مثل تصميم عرض مالي وفني لمحطة طاقه شمسية للرى بقدرة 50 حصان بالإضافة إلى عمل عرض مالي وفني وتوزيع كامل لمدرسة دولية.

وقدم طلاب الكلية "مشروع الشحن السريع للسيارات الكهربية" ويقترح المشروح بناء وتصميم محطة شحن سريع للسيارات الكهربية معتمدًا على الخلايا الشمسية التي يمكن إقامتها علي الطرق النائية لتقليل الاعتماد علي الشبكة الكهربية ونشر استخدام السيارات الكهربية بديلًا عن السيارات ذات محرك الاحتراق الداخلي. 

وقدم الطلاب مشروع "مستشفى تعمل بالطاقة الشمسية مع وجود نظام تحكم بها " وتقوم فكرة المشروع على توزيع أحمال مستشفى تعمل بعض الأحمال منها بالطاقة الشمسية ويوجد بها نظام تحكم في بعض الأحمال الهامة مع وجود مولدات تعمل في حاله الطوارئ مع وجود أنظمه تيار خفيف كنظام مراقبة بالكاميرات ونظام الصوت ونظام التليفون ونظام حساسات الحرائق.

هذا المحتوى مطبوع من موقع الشروق

Copyright © 2019 ShoroukNews. All rights reserved