جمجمة «هومو سابينس» تغير تاريخ الإنسان العاقل في أوروبا

آخر تحديث: الخميس 11 يوليه 2019 - 6:36 ص بتوقيت القاهرة

تحليل حديث لجمجمة عثر عليها في اليونان، يكشف معلومات جديدة عن الرحلة الأولى للإنسان العاقل (هوموسابينس) وعلاقته بإنسان النياندرتال. الكشف الحديث يضفي أهمية جديدة لجنوب أوروبا كمنطقة لرصد التطور البشري.

رصد باحثون في ألمانيا واليونان، أدلة تكشف عن تاريخ وجود أول إنسان عاقل (هومو سابينس) في أوروبا. وقال باحثون من جامعتي توبنغن وأثينا، إنهم نجحوا في استخدام وسائل جديدة لتقدير عمر جمجمة سبق وعثر عليها خلال سبعينات القرن الماضي في جنوب اليونان.

ورجح الباحثون عودة تاريخ هذه الجمجمة لنحو 210 ألف سنة، وقالوا إن الجمجمة تحمل صفات الإنسان الحديث، ما يعني أن عمر أول إنسان عاقل، ربما يكون أكبر بكثير مما يعتقد.

وكان يعتقد حتى الآن أن الإنسان العاقل (هومو سابينس) رحل قبل نحو 60 ألف سنة من أفريقيا إلى أوروبا.

وأشار الباحثون في التقرير المنشور بدورية "نيتشر"، إلى وجود كشف آخر لبقايا عظام، في جنوب اليونان، تم تصنيفه كجمجمة لإنسان النياندرتال قبل 170 ألف سنة. وأعلن الباحثون عن المزيد من الأبحاث لبقايا عظام من المنطقة مؤكدين على أهمية منطقة جنوب أوروبا لرصد التطور البشري.

وكان علماء قد أوضحوا في دراسة سابقة العام الماضي أن بقايا عظام وأسنان تعود إلى الإنسان العاقل (هومو سابينس) وجدت في كهف في بلدة الجليل تعود في عمرها إلى مابين 177 و194 ألف عام. والغريب أنهم اكتشفوا هذه العظام بجانب عظام تعود إلى إنسان النياندرتال. وترجح الدراسات إلى أن بلاد الشام وتركيا كانتا نقطة عبور الإنسان العاقل إلى جنوب أوروبا.

هذا المحتوى مطبوع من موقع الشروق

Copyright © 2019 ShoroukNews. All rights reserved