بعد عودته للأرض.. ما هي المهمة التي نفذها أول روبوت بشري المظهر يصل الفضاء؟

آخر تحديث: الخميس 12 سبتمبر 2019 - 6:21 م بتوقيت القاهرة

أعلنت وكالة الفضاء الروسية "روس كوسموس"، الأربعاء، عن عودة مركبة الفضاء "سويوز إم إس 14"، التي تحمل الربوت "فيدور" -أول روبوت على هيئة بشرية يرسل الى الفضاء- وهبوطها بنجاح في قاعدة الفضاء الروسية في بايكونور بكازاخستان.

وكان "فيدور" غادر محطة الفضاء الدولية الروسية بنجاح، الجمعة الماضي، حيث بثت وكالة الفضاء الروسية صورا مباشرة للمركبة الفضائية "سويوز إم إس -14" وهي تغادر المحطة متوجهة إلى الفضاء.

• محاولة إرسال فاشلة

جرت محاولة لإرسال "فيدور" إلى الفضاء في 24 أغسطس الماضي، لكنها باءت بالفشل نتيجة عجز المركبة الفضائية التي تحمله عن الالتحام بمحطة الفضاء الدولية؛ فيما انقطع البث المباشر للمركبة بموقع وكالة الفضاء الروسية، بعد أن كان يفصل بينهما 100 متر فقط.

• مواصفات متفردة عالية

ويتفرد الروبوت "فيدور" بمواصفات تكنولوجية أعلى من التي وضعتها اليابان في روبوتها المرسل إلى الفضاء في وقات سابق، ويبلغ طول "فيدور" 180 سم، ويزن حوالي 160 كيلوجراما، ولونه فضي، وتم تصميمه ليقترب من الملامح البشرية، كما صمم له حسابا على موقع تبادل الصور والفيديوهات "إنستجرام"، وآخر على موقع تبادل النصوص القصيرة "تويتر"؛ حتى يستعرض عليه الباحثون نشاطات الروبوت اليومية قبل الإطلاق وخلال رحلة الفضاء، للإبقاء على التواصل مع المتابعين حول العالم، واطلاعهم على الجديد.

• مهمة في الفضاء

كان من المفترض أن ينفذ الروبوت مهمات مختلفة في محطة الفضاء الدولية تحت إشراف الرائد الروسي ألكساندر سكفورتسوف، الذي انضمّ إلى طاقم المحطة الشهر الماضي، وبحسب "وكالة أنباء الشرق الأوسط"، تتمثل مهام الروبوت "فيودور" بالمحطة الفضائية الدولية في تنظيف زجاج النوافذ من الغبار، وإضاءة موقع العمل، وتقطيع الأسلاك وتوصيل المقابس، وهو ما توضحه صفحة الروبوت على "تويتر" من خلال الفيديو الذي تم إرساله إلى الأرض خلال رحلة الروبوت في الفضاء، حيث ظهر "فيدور" وهو يمسك بالمثقاب الكهربائي، برفقة الرائد ألكسانرد، خلال تنفيذ سلسلة من الأعمال باستخدام أدوات على متن المركبة.

وفي فيديو آخر، ظهر "فيودور" وهو يحاول تنظيف باب المركبة الفضائية، وكأنه يمسك بيديه منشفه، من خلال فيديو على "تويتر" كتب فوقه: "مساء الخير يا أصدقائي، أرحب بكم من مدار محطة الفضاء الدولية، واصلنا التجارب وأتحنا إمكانية استخدام الروبوتات المجسمة في الفضاء، وهناك العديد من الأعمال، لكن في وقت فراغي أنا أتطلع لكوكبنا ومعجب به".



هذا المحتوى مطبوع من موقع الشروق

Copyright © 2019 ShoroukNews. All rights reserved