كيف تنقص وزنك في رمضان بدون تعب؟.. أخصائي تغذية يجيب

آخر تحديث: الأربعاء 14 أبريل 2021 - 2:07 ص بتوقيت القاهرة

قال الدكتور خالد غزالي، أخصائي التغذية العلاجية، إنه بالرغم من أنها قد تبدو مهمة مستحيلة مع ساعات الصيام الطويلة هذا العام، فترطيب الجسم بالمشروبات خاصةً شرب المياه هو مفتاح فقدان الوزن في رمضان، يكفي لتران أو ثمانية أكواب من السوائل يوميًا.
وأضاف خلال لقائه لبرنامج «حياتك صحتك» مع الإعلامية نورين شحاتة عبر فضائية «صدى البلد»، اليوم الثلاثاء، أنه يجب الوضع في الاعتبار أن المشروبات التي تحتوي على الكافيين مثل القهوة أو الشاي الأسود والأخضر لا تُحتسب، ومن الأفضل تجنب هذه المشروبات المضرة للبول، ويُعد شاي الأعشاب بديلًا رائعًا للماء، وقد يساعد على الهضم.
وتابع: «بدء وجبة الإفطار بتمرة واحدة فقط أفضل، لأنه مصدر سريع للسكر الذي يحتاجه جسمك بعد الصيام، والجسم لا يحتاج أكثر من تمرة واحدة»، مشيرًا إلى أهمية وجبة السحور.
واستكمل «صحيح أن ساعات تناول الطعام من المغرب حتى الفجر تعتبر قصيرة، ولكن هذا ليس عذرًا للتخلي عن وجبة السحور، لأن تخطي هذه الوجبة سيجعلك أكثر جوعًا في اليوم التالي، وسينتهي بك الأمر إلى الإفراط في تناول الإفطار».
وذكر أن 80% من الأشخاص الذين يفقدون وزنهم يستعيدونه مرة أخرى في غضون عامين فقط، وذلك لعدم التزامهم بخطة محكمة لفقدان الوزن، واكتفائهم بالحرمان من الطعام فقط.
وأوضح أن تقليل السعرات الحرارية 500 سعرة حرارية على مدار اليوم، من شأنه أن يساعدك على فقدان نصف كيلو جرام في الأسبوع، وفي نفس الوقت سيمكنك من الحصول على العناصر الغذائية التي يحتاجها جسمك.
وأوضح أن «الحرمان لا يساعد على فقدان الوزن كما يعتقد البعض، لأن الانقطاع عن تناول الطعام لفترة طويلة سيدفعك إلى استهلاكه فيما بعد بكميات كبيرة، وهذا بشهادة عدد كبير من خبراء التغذية»، مضيفًا أنه لا مانع من تناول الأطعمة المفضلة لديك بكميات ضئيلة، مع مراعاة حساب السعرات الحرارية المستهلكة.
وأشار إلى أن استهلاك الأطعمة والسوائل بشكلٍ متوزان خلال فترة الإفطار يعد أمراً ضرورياً، وفي حال عدم الحرص على تناول غذاء متوازن بين فترتي المغرب والفجر فقد تحدث زيادة الوزن بشكل كبير.
ولفت إلى أن تقسيم الوجبة إلى ثلاثة عناصر ينصح بتقسيم الطبق الرئيسي إلى ثلاثة أجزاء، بحيث يحتوي ربع الطبق على الكربوهيدرات المُعقّدة، والربع الثاني على اللحم قليل الدهن أو بدائل اللحوم، وأن يحتوي نصف الطبق المتبقي على الخضروات، وبذلك يمكن ضمان الحصول على وجبة صحيّة ومتوازنة.
واستطرد «شُرب الماء ضرورى جداً لإنقاص الوزن والمحافظة عليه؛ حيث أنه يجب المحافظة على رطوبة الجسم خلال فترة الصيام، وذلك عن طريق شُرب كميات كافية من الماء، والسوائل، والأطعمة التي تحتوي على نسبةٍ عاليةٍ من الماء، مثل: الشوربة المُعدّة منزلياً، والخضروات والفواكه، كالخيار، والخس، والطماطم، والبطيخ خلال فترة الإفطار».



هذا المحتوى مطبوع من موقع الشروق

Copyright © 2021 ShoroukNews. All rights reserved