أفغانستان تبدأ إطلاق سراح 400 سجين من حركة طالبان

آخر تحديث: الجمعة 14 أغسطس 2020 - 12:13 م بتوقيت القاهرة

أعلنت السلطات الأفغانية، اليوم الجمعة، أنها باشرت إطلاق سراح 400 سجين ينتمون لحركة طالبان، وهو شرط أساسي لبدء مفاوضات السلام بين الطرفين.

وقال المتحدث باسم مجلس الأمن القومي، جاويد فيصل، إن ما مجموعه 80 سجيناً أطلق سراحهم، أمس الخميس.

وتم اتخاذ القرار، قبل أيام، في ختام "اللويا جيرغا" أو "المجلس الكبير" الذي استمر ثلاثة أيام، وهو اجتماع أفغاني تقليدي يضم زعماء القبائل وغيرهم من الشخصيات المؤثرة يعقد أحيانا لاتخاذ قرارات بشأن المسائل المثيرة للجدل.

وأعلنت عضو المجلس، عاطفة طيب أنه "لإزالة العقبات التي تمنع بدء محادثات السلام ووقف القتل ولمصلحة الناس، وافق اللويا جيرغا على الإفراج عن 400 سجين تطالب بهم طالبان".

وتضم اللائحة الرسمية، التي اطلعت عليها وكالة الصحافة الفرنسية، عددا كبيرا من السجناء الذين أدينوا بجرائم خطيرة، تورط الكثير منهم في اعتداءات أسفرت عن مقتل عشرات الأفغان والأجانب، وتشمل 150 محكوما بالإعدام.

وحض المجلس الحكومة على تقديم تطمينات للأفغان بأن السجناء الذين سيتم إطلاق سراحهم سيخضعون للرقابة ولن يسمح لهم بالعودة إلى القتال، مضيفا أنه سيتم إعادة المقاتلين الأجانب المفرج عنهم إلى بلدانهم. كما طالب بـ "وقف جدي وفوري ودائم لإطلاق النار" في البلاد.

وأفاد عبد الله عبد الله، المسؤول الحكومي المكلف المفاوضات باسم كابول والذي تم تعيينه كذلك رئيسا لمجلس الأعيان، بأن "قرار اللويا جيرغا أزاح آخر حجة وعقبة في طريق محادثات السلام. نحن على وشك (بدء) مفاوضات السلام".

هذا المحتوى مطبوع من موقع الشروق

Copyright © 2020 ShoroukNews. All rights reserved