تامر أمين: البلاغات ضد وزير الزراعة الجديد مقدمة من شخص واحد

آخر تحديث: الأربعاء 15 فبراير 2017 - 9:45 م بتوقيت القاهرة

استنكر الإعلامي تامر مين، الأحاديث التي دارت حول عبد المنعم البنا، وزير الزراعة الجديد، والتي اتهمه فيها البعض بالفساد، نظرًا لوجود عدد من البلاغات المقدمة ضده، قائلًا: «كان من السهل أن "أزيط في الزيطة"، لكني متعلمتش أكون مسعور، ولا أتحدث في ذمم الناس».

وأوضح «أمين»، خلال برنامج «الحياة اليوم»، المذاع عبر فضائية «الحياة»، مساء الأربعاء، أنه حرص مع فريق عمل البرنامج على البحث حول القضايا التي أُشيع أن وزير الزراعة الجديد متهم فيها، متابعًا: «وجدنا أن هناك 10 بلاغات مقدمة ضد وزير الزراعة الجديد، وكلها من شخص واحد».

وأضاف أن هذه البلاغات تم التحقيق فيها، وتم حفظها جميعًا لعدم جديتها، مستطردًا: «معنى ذلك أن الأجهزة الرقابية التي حققت في هذه البلاغات لم تجد جدية في الاتهامات، التي ساقها المبلغ ضد المبلغ عنه، وبلتالي حفظ التحقيقات تعني البراءة».

وطالب مشرعي القوانين في مصر بإعداد نص قانوني، يوضح أنه من حق أي شخص تقديم بلاغ في أي شخص، لكن ليس من حقه اتهامه بالفساد قبل التحقيق في هذه البلاغات، وإذا حدث ذلك يتم حبس مقدم البلاغ، على حد قوله.

واختتم حديثه، قائلًا: «كيف أخدم بلدي وأنا بمجرد ما تم ترشيحي للمنصب تبدأ الأقاويل حولي بأنني فاسد، وهذا سبب اعتذار العديد من المرشحين، وأخيرًا اضبطوا ألسنتكم وحافظوا على ذمم وأعراض الناس».

 

هذا المحتوى مطبوع من موقع الشروق

Copyright © 2022 ShoroukNews. All rights reserved