رئيس الجالية المصرية بباريس: بعد 2011 أُنشئت الكثير من الكيانات في الخارج

آخر تحديث: الأربعاء 17 يوليه 2019 - 9:53 ص بتوقيت القاهرة

قال صلاح فرهود رئيس الجالية المصرية بباريس، إنه كان هناك إعداد واستقبال جيد في المؤتمر الأول للكيانات المصرية بالخارج والذي نظمته وزارة الهجرة، معقبًا: «أول مرة نحس أننا قادمين إلى بلدنا وقلبنا مفتوح».

وأضاف في لقائه ببرنامح «على مسؤوليتي»، المذاع عبر فضائية «صدى البلد»، أمس الثلاثاء، أن الهدف من مؤتمر الكيانات المصرية، هو لم شمل المصريين في الخارج، وخاصة الكيانات الكثيرة التي أنُشئت بعد 2011.

وتابع: «هذه الفترة شهدت فوضى في الكيانات، وبعضها اتخذ مسميات ليست حقيقية، وكثرة الكيانات تضعف الجاليات المصرية في الخارج».

يُذكر أن وزارة الهجرة نظمت على مدار الـ4 أيام الماضية فعاليات المؤتمر الأول للكيانات المصرية بالخارج، والتي اختتمته بزيارة ميدانية لمشروعات هضبة الجلالة؛ لتعريف المصريين بالخارج على أهمية المشروعات القومية.

هذا المحتوى مطبوع من موقع الشروق

Copyright © 2019 ShoroukNews. All rights reserved