الخوف من «الفراولة المصرية» ينتقل إلى الأشقاء

آخر تحديث: الأحد 18 سبتمبر 2016 - 5:58 م بتوقيت القاهرة

- الإمارات تفرض إجراءات رقابية مشددة.. والأردن يطلق «الإنذار المبكر».. و«الزراعة»: المنتج المصرى له قبول عالمى واسع
قالت وكالة الأنباء الإماراتية، إن وزارة التغير المناخى والبيئة، أصدرت تعميما بتشديد الإجراءات الرقابية على الفراولة المجمدة والمستوردة من مصر، بينما أشارت المؤسسة العامة للغذاء والدواء الأردنية إلى أنها أعلنت حالة الانذار المبكر منذ الخميس الماضى لتدقيق الفحوصات المخبرية على المنتجات الغذائية التى تستورد من مصر.

وأشارت وزارة الوزارة الاماراتية فى البيان إلى أنها تتواصل مع المنظمات العالمية والهيئات الدولية بما فى ذلك وكالة الغذاء الأمريكية، والسلطات المختصة بمصر للتحقق من سلامة الأغذية الواردة للدولة، بحسب «وام».

كانت تقارير قد تداولت خبرا بإصابة عدد من الأشخاص بفيروس الكبد الوبائى فى الولايات المتحدة، مشيرة إلى معلومات تفيد بأن مصدر الفيروس المحتمل هو منتج فراولة مجمدة مستوردة من مصر، وذلك وفقا لوكالة «وام».

وأوضحت الوزارة الإماراتية فى بيان لها، أنها راجعت موقع هيئة الغذاء والدواء الأمريكية، واتضح الاختلاف والتباين بين ما ورد فى الخبر المتداول وما هو موضح على موقع الهيئة، حسبما أوردت «وام».

من جهته قال الدكتور هايل عبيدات، رئيس المؤسسة العامة للغذاء والدواء الأردنية أن المؤسسة الأردنية أعلنت حالة الانذار المبكر منذ الخميس الماضى لتدقيق الفحوصات المخبرية على المنتجات الغذائية التى تستورد من مصر.

وقال عبيدات، لـ«الغد»، إن المؤسسة اخذت عينات لمنتجات غذائية تستورد من مصر كإجراء احترازى مثل الفراولة والمانجو للتأكد من خلوها من أى ملوثات تسبب امراضا خطيرة لمن يتناولها من بينها مرض الكبد الوبائى.

واتخذت عدة دول من بينها الكويت والسعودية وروسيا وأمريكا اجراءات احترازية ووقائية للتأكد من خلو المنتجات الزراعية المصرية من التلوث بفيروس الكبد الوبائى أو تلوث الارز بالجير الابيض.

على صعيد متصل، أكد عبيدات وجود تنسيق وتعاون بين المؤسسة وزارة الزراعة والجانب المصرى وهيئة الغذاء والدواء الأمريكية بخصوص ما ورد بالتقرير، خصوصا أنه تضمن 20 دولة من بينها مصر.

وأشار عبيدات إلى وجود تنسيق بين مؤسسة الغذاء ووزارة الصحة لاجراء استقصاء وبائى وغذائى ورصد أى حالات مصابة بفيروس الكبد الوبائى وربطها بالاطعمة المصرية التى تتضمنها التقرير للتأكد من صحة ما جاء به.

فى المقابل، أكد وزير الزراعة واستصلاح الأراضى الدكتور عصام فايد أن المنتج الزراعى المصرى يتمتع بسمعة عالمية ودرجة قبول واسعة، مشيرا إلى تم ضبط عمليات الحجر الزراعى المصرى ما أسهم فى زيادة الصادرات المصرية وفتح أسواق جديدة فى الأمريكتين ودول شرق آسيا والاتحاد الأوروبى.

وقال فايد، فى تصريح امس، إنه بخصوص فرض قيود مؤقتة على الصادرات الزراعية المصرية إلى روسيا، فقد تم تشكيل لجنة رفيعة المستوى تضم الإدارة المركزية للعلاقات الخارجية الزراعية، والاتحاد العام لمنتجى، ومصدرى الحاصلات البستانية للتفاوض مع الجانب الروسى المتمثل فى السفارة الروسية، والمستشار التجارى الروسى، والمسئولين عن ملف الحجر الزراعى فيما يخص الصادرات، والواردات الروسية، وسيتم عقد اجتماع مع السفير الروسى بالقاهرة سيرجى كيربيتشينكو لبحث، ودراسة الموقف للوقوف على أهم النقاط الواجب علاجها لتفادى أية عقبات.

هذا المحتوى مطبوع من موقع الشروق

Copyright © 2019 ShoroukNews. All rights reserved