الإعلام الإسرائيلي يكشف تفاصيل عملية اعتقال الأسيرين كممجي ونفيعات

آخر تحديث: الأحد 19 سبتمبر 2021 - 6:03 ص بتوقيت القاهرة

كشفت وسائل إعلام إسرائيلية تفاصيل العملية الأمنية التي نفذها الجيش الإسرائيلي وقوات خاصة، لاعتقال الأسرى الفلسطينيين، والتي انتهت بإعادة اعتقال الأسيرين أيهم كممجي ومناضل نفيعات.

وقالت صحيفة "يديعوت أحرنوت"، إن "القوات الكبيرة التي دخلت جنين نفذت علانية عملية خداع للفت الأنظار، بينما في منطقة أخرى داهمت وحدة اليمام الخاصة والشاباك بغطاء عسكري سرا المبنى الذي تحصن فيه الأسيران في شرق جنين".

وقالت صحيفة "هارتس" العبرية، إن "جهاز الشاباك كانت لديه معلومات دقيقة عن وجود الأسيرين في المنزل منذ أيام، وعندما تم التأكد من تلك المعلومات تم تنفيذ العملية".

وفي نفس السياق ذكرت قناة "ريشت كان"، أن "الأسيرين كانا في منزل واحد في جنين وتم اعتقالهما بدون أي مقاومة ولم تكن بحوزتهما أي أسلحة".

وأشارت إذاعة الجيش الإسرائيلي، إلى أنه "كان هناك اعتقاد أن الأمر قد يستغرق بضع أشهر، وأن هروب الأسيرين إلى جنين سيكون أكثر تعقيدا، لكن عملية مشتركة للجيش والشاباك والشرطة بمعلومات دقيقة للغاية أنهت العملية".

وأشارت إلى أن الجيش الإسرائيلي سبق ونشر بطاريات القبة الحديدية وتم وضعها في حالة تأهب خوفا من صواريخ قد تطلقها حركة الجهاد الإسلامي بعد اعتقال الأسيرين في جنين.

وأعلن الجيش الإسرائيلي فجر اليوم الأحد، اعتقال الأسيرين مناضل نفيعات، وأيهم كممجي، في عملية مشتركة بين الأجهزة الأمنية الإسرائيلية المشتركة داخل مدينة جنين.

وقال المتحدث باسم الجيش الإسرائيلي أفيخاي أدرعي، إنه "في عملية مشتركة للجيش الإسرائيلي وجهاز الشاباك ووحدة اليمام الخاصة، تم اعتقال الأسيرين اللذين هربا من سجن جلبوع في منطقة مدينة جنين".

وقال أدرعي في تغريدة له عبر موقع "تويتر"، تم "اعتقال الأسيرين وهما على قيد الحياة، وتم تحويلهما للتحقيق".

بينما أكدت شرطة حرس الحدود الإسرائيلية، في بيان رسمي، أنه "بعد حوالي أسبوعين من المطاردة تمكنت قوة من وحدة اليمام الخاصة بالتعاون مع الشاباك والجيش في جنين من اعتقال الأسيرين اللذين هربا من سجن جلبوع بعد معلومات استخبارية وصلت عن مكانهما".

هذا المحتوى مطبوع من موقع الشروق

Copyright © 2021 ShoroukNews. All rights reserved