وزير الأوقاف: الأحاديث النبوية جرمت الانتحار وبينت عقوبته بأن مرتكبه في النار

آخر تحديث: الإثنين 20 سبتمبر 2021 - 10:06 م بتوقيت القاهرة

قال الدكتور محمد مختار جمعة، وزير الأوقاف، إن الأحاديث النبوية جرمت الانتحار وبينت عقوبته بأن مرتكبه في النار، مستشهدًا بالحديث النبوي: «من قتل نفسه بحديدة، فحديدته في يده، يجأ بها بطنه يوم القيامة في نار جهنم خالدا مخلدا فيها أبدا، ومن قتل نفسه بسم فسمه في يده، يتحساه في نار جهنم خالدا مخلدا فيها أبدا».

وأضاف جمعة، خلال مداخلة هاتفية لبرنامج «على مسؤوليتي»، الذي يقدمه الإعلامي أحمد موسى عبر فضائية «صدى البلد»، مساء الاثنين، أن من قتل نفسه بشيء عذب به في نار جهنم، منوهًا إلى أن الأحاديث العامة الصحيحة والنصوص والشواهد العامة أثبتت أن المنتحر قاتل لنفسه.

وأكد أن الله يغفر لمن يشاء ويعذب من يشاء يوم القيامة، متابعًا: «من يفكر في الإقدام على الانتحار للراحة فالانتحار لا تعقبه راحة بل عذاب أليم، وقتل النفس أحد الموبقات السبع ما بعد الإشراك بالله، وعلى الإنسان أن يفكر مليون مرة قبل قتل نفسه بالانتحار».

وشدد وزير الأوقاف، على أهمية عدم استخفاف الناس بحرمة النفس البشرية، قائلًا إن الوزارة ووسائل الإعلام والجميع يؤدون دورًا ورسالة في التعرض لقضية الانتحار والتوعية بمخاطرها.

وأشار إلى أنه مطلوب بذل جهد أكبر في الأمر، مضيفًا: «كدولة مصرية في كل الاتجاهات نسير على الطريق الصحيح بخطى جيدة وثابتة، والجماعات المتطرفة والإرهابية لم يعد لها رصيد في الشارع فبدأت العمل خلف صفحات التواصل الاجتماعي الوهمية».

هذا المحتوى مطبوع من موقع الشروق

Copyright © 2021 ShoroukNews. All rights reserved