توقعات بأن تتمكن أستراليا من تأخير قرار اليونسكو بشأن الحاجز المرجاني العظيم

آخر تحديث: الأربعاء 21 يوليه 2021 - 3:59 م بتوقيت القاهرة

تشير التوقعات إلى أنه ربما يكون لدى أستراليا ما يكفي من التأييد لتأجيل التصويت المقرر يوم الجمعة المقبل للجنة التراث العالمي التابعة لمنظمة اليونسكو، بشأن تصنيف الحاجز المرجاني العظيم كموقع طبيعي معرض للخطر إلى عام 2023.

وقدمت أستراليا تعديلا على النص المقترح -بدعم من 12 دولة من أصل 21 دولة عضو في اللجنة، وفقا لوثيقة لليونسكو- وهو ما سوف يؤدي إلى إعادة النظر في القضية في جلسة لاحقة.

ومن بين الدول التي وافقت على الاقتراح مالي والمجر وإسبانيا.

وبذلت الحكومة في كانبرا كل ما في وسعها لمنع تصنيف الشعاب المرجانية كموقع معرض للخطر، وهو أمر تخشى أن يضر بصورة الأعجوبة الطبيعية ذات الأهمية الاقتصادية الكبيرة.

ولمنع إدراجه في القائمة الحمراء، دعت الحكومة الأسترالية أكثر من 12 سفيرا في رحلة غطس إلى الشعاب المرجانية قبل الاجتماع. وأفادت التقارير بأن تسعة من الدبلوماسيين الخمسة عشر كانوا من دول سيكون لها حق التصويت في اجتماع اللجنة.

وفي مشروع قرار اليونسكو، حثت اللجنة أستراليا على اتخاذ تدابير لمكافحة المناخ. كما تناول جودة المياه حول الشعاب المرجانية، والمدرجة على قائمة مواقع التراث العالمي منذ عام 1981. وقد تحولت النظرة طويلة المدى للشعاب المرجانية من "ضعيفة" إلى "ضعيفة جدا".

ويمتد الحاجز المرجاني العظيم قبالة الساحل الشرقي لأستراليا على مساحة تزيد عن 344 ألف كيلومتر مربع، ما يجعله أكبر من إيطاليا. ونتيجة لتغير المناخ، فإنه مهدد بارتفاع حرارة المياه وابيضاض المرجان.
التتبع

هذا المحتوى مطبوع من موقع الشروق

Copyright © 2021 ShoroukNews. All rights reserved