توتر فى «القنوات الإقليمية» بسبب الديون.. ورئيس القطاع: رواتب الموظفين لن تتأثر

آخر تحديث: الثلاثاء 23 مايو 2017 - 8:22 م بتوقيت القاهرة

شهد قطاع القنوات الإقليمية أزمة حادة خلال الساعات الماضية بسبب مديونيات هيئة التأمينات المتأخرة، والتى بلغت 4 ملايين جنيه، ما أثار حالة من الغضب بين العاملين، خاصة بعد أن ترددت شائعة عن وجود نية لإيقاف مرتباتهم نظير هذه المديونية، كما أبدوا قلقًا على مستحقاتهم فى المعاش بعد نهاية الخدمة.
من جانبها أكدت الإعلامية نائل فاروق، رئيس القطاع، أن الأزمة فى طريقها للحل، وأن الإعلامى حسين زين رئيس الهيئة الوطنية للإعلام، والمهندس أمجد بليغ، الأمين العام، يتفهمان المشكلة ويعملان على حلها، وقالت: إن الأزمة تكمن فى مشكلة التمويل التى تعانى منها كل قطاعات ماسبيرو.
وأضافت: «مشكلة التأمينات وغيرها من المشكلات المعلقة ستحل تلقائيا باعتماد ميزانيات القطاع فى شهر يوليو المقبل»، موضحة أنه «فى مثل هذا التوقيت من كل عام، تظهر بعض المشكلات المالية ويتم التعامل معها».
وشددت رئيس قطاع الإقليميات على أنه «لن يضار موظف فى راتبه على الإطلاق».
ونفت نائلة فاروق ما تردد حول توقعيها شيك على ضمانتها الشخصية بقيمة التأمينات، وقالت: إنها كتبت تعهدًا بصفتها رئيس القطاع بسداد الأموال المستحقة على القطاع بمجرد توفر تمويل.

هذا المحتوى مطبوع من موقع الشروق

Copyright © 2022 ShoroukNews. All rights reserved