فيديو لهتافات عنصرية في منتجع راقٍ يثير الغضب في ألمانيا

آخر تحديث: الجمعة 24 مايو 2024 - 1:19 م بتوقيت القاهرة

برلين - د ب أ

أثار مقطع فيديو تم تداوله عبر الإنترنت لشباب ألمان وهم يرددون شعارات عنصرية مناهضة للمهاجرين خارج حانة في جزيرة سيلت ببحر الشمال، غضبا في ألمانيا.

وهتفت المجموعة "اخرجوا أيها الأجانب!" و"ألمانيا للألمان" خلال تشغيل الأغنية الشهيرة "لامور توجور" للمغني الإيطالي جيجي داجوستينو في إحدى الحانات في منتجع كامبن، وهو وجهة مفضلة للمصطافين الألمان الأثرياء.

وفي الفيديو، الذي تبلغ مدته بضع ثوان فقط وانتشر على وسائل التواصل الاجتماعي منذ أمس الخميس، ردد شبان وشابات شعارات عنصرية وهم يضحكون. وبدا أحد الشباب يشير إلى شارب هتلر بأصابعه على شفته العليا.

وأعلنت الشرطة المحلية إجراء تحقيقات. ويعد استخدام شعارات أو رموز نازية، بالإضافة إلى أنواع أخرى من خطاب الكراهية، أمرا غير قانوني بموجب القانون الألماني.

وقالت الشرطة في منشور على موقع "إكس" اليوم الجمعة: "يتم حاليا على وسائل التواصل الاجتماعي تداول مقطع فيديو لأشخاص يحتفلون في سيلت. نحن على علم بهذا الفيديو ونقوم بفحصه بحثا عن محتوى ذي صلة بأمور جنائية... نود أن نشكركم على الأدلة العديدة التي أرسلناها بدورنا إلى السلطات المختصة".

وهذه ليست الحادثة الأولى من نوعها التي تتعلق بالأغنية في ألمانيا. وتحقق السلطات في عدة ولايات ألمانية في حوادث مماثلة تتعلق بترديد هتافات عنصرية على لحن الأغنية.

هذا المحتوى مطبوع من موقع الشروق

Copyright © 2024 ShoroukNews. All rights reserved