أولمبياد طوكيو.. الملاكم بن شبلة ينقذ المشاركة الجزائرية في يومها الأول

آخر تحديث: السبت 24 يوليه 2021 - 6:56 م بتوقيت القاهرة

أنقذ الملاكم الجزائري المخضرم عبد الحفيظ بن شبلة، مشاركة بلاده في ظهورها الأول بدورة الألعاب الأولمبية " طوكيو 2020".

وفاز بن شبلة، اليوم السبت على منافسه تورسونوف سانجار من أوزبكستان بالنقاط 4 / 1، في دور الستة عشر لوزن أقل من 91 كيلوجراما. علىأن يلتقي منافسه الروسي جاتشي ماجوميدوف الذي ينافس تحت الراية الأولمبية الثلاثاء المقبل في دور الثمانية.

وجاءت مشاركة الرياضيين الجزائريين اليوم السبت مخيبة للآمال رغم تطابقها مع التوقعات، حيث خسر لاعب تنس الطاولة العربي بورياح، أمام المجري ماجوروس بانس في الدور الأول بأربعة أشواط نظيفة. كما أقصى المبارز أكرم بونابي في سيف الحسام بعد هزيمته أمام الياباني كايتو ستريتس 9 / 15.

ولم يكمل عز الدين لعقاب وحمزة منصوري السباق على الطريق في الدراجات، بينما احتلت هدى شعبي، المركز الـ39 من ضمن 50 مشاركة في الرماية في منافسات بندقية الهواء المضغوط 10 متر سيدات.

واحتل سيد عيل بودينة وكمال آيت داود المركز الساس في الدور الثالث من تصفيات زوجي السكيف رجال برياضة التجذيف، ليتجدد الموعد معهما غدا الأحد في دور الترضية.

من جهة أخرى، يواجه لاعب الجودو فتحي نورين ومدربه عمار بن يخلف، خطر الإيقاف مدى الحياة بحسب ما ذكره الموقع الإخباري "سبورتس نيوز ديزاد".

وكان الاتحاد الدولي للجود أعلن اليوم السبت، إيقاف نورين ومدربه بن يخلف بشكل مؤقت عقب انسحابه من أولمبياد طوكيو بعدما أوقعته القرعة في مواجهة محتملة مع رياضي إسرائيلي.

وذكر الاتحاد الدولي أن انسحاب نورين " يتعارض تماما مع فلسفة الاتحاد الدولي للجودو، الذي لديه سياسة صارمة إزاء التمييز وتعزيز التضامن كمبدأ أساسي وهو ما تعززه قيم الجودو".

وقال نورين لوسائل إعلام جزائرية الخميس الماضي، أن مساندته للقضية الفلسطينية تمنعه من مواجهة الإسرائيلي توهار بوتبول.

هذا المحتوى مطبوع من موقع الشروق

Copyright © 2021 ShoroukNews. All rights reserved