القومي لحقوق الإنسان: الجميع مدعو للحوار الوطني فيما عدا من لوثت أيديهم بدماء الشعب

آخر تحديث: الأربعاء 25 مايو 2022 - 4:47 ص بتوقيت القاهرة

قال عصام شيحة، عضو المجلس القومي لحقوق الإنسان، إن الحوار الوطني إنجاز يحسب للقيادة السياسية، فهو يهدف إلى الوصول إلى توافق وطني واسع.

وأضاف، في مداخلة عبر لبرنامج «من مصر»، الذي يعرض عبر فضائية «cbc»، مساء الثلاثاء، أن ردود الأفعال على مبادرة الحوار الوطني غير مسبوقة، لأن غالبية المصريين كان لديهم رغبة كبيرة في المشاركة، لذا فإن هناك شعور رائع لدى المواطنين لأن كل منهم قادر على المشاركة في صناعة المستقبل.

وذكر أن هذا الحوار الوطني يؤكد أن هناك تحديات لدى الدولة، في الوقت الذي استعادت فيه قوتها وعافيتها بما يتيح لها فرصة فتح حوار واسع مع كل القوى والأحزاب السياسية والنقابات المهنية والعمالية، مؤكدًا أن هذا الحوار بداية التأسيس للجمهورية الجديدة.

وذكر أنه من الطبيعي وجود اختلاف في الرؤى والأفكار المشاركة في الحوار الوطني، للوصول إلى توافق حول الأولويات، مثل أجندة العمل الوطني وكيفية الخروج من الوضع الحالي إلى بناء الدولة المدنية الديموقراطية الحديثة، معربًا عن سعادته بردود أفعال الأحزاب السياسية كافة التي ترغب جميعها في المشاركة.

وأوضح أن الدعوة للحوار الوطني موجهة إلى كل المواطنين المصريين، فيما عدا من لوثت أيديهم بدماء الشعب ورفعوا السلاح في وجه الدولة، مضيفًا أن الشباب مدعوون بشكل كبير في المشاركة بصناعة المستقبل، وهم فئة تمثل 80% من المجتمع المصري، وفق رؤى وبرامج جديدة قابلة للتنفيذ.

هذا المحتوى مطبوع من موقع الشروق

Copyright © 2022 ShoroukNews. All rights reserved