منسقة الأمم المتحدة: تقرير التنمية البشرية يساعد صناع القرار على وضع سياسات أفضل

آخر تحديث: الإثنين 25 أكتوبر 2021 - 2:04 ص بتوقيت القاهرة

قالت المنسقة المقيمة للأمم المتحدة في مصر، إيلينا بانوفا، إن تقرير التنمية البشرية في مصر لعام 2021 يغطي رحلة التنمية بمصر خلال آخر 10 سنوات، لافتة إلى أنه يضم الإنجازات والتحديات والفجوات ويقترح الطريق نحو المستقبل.

وأضافت خلال لقاء لبرنامج «كلمة أخيرة»، الذي تقدمه الإعلامية لميس الحديدي عبر فضائية «ON»، مساء الأحد، أن تقرير التنمية البشرية يلعب دورًا كبيرًا ويضم الكثير من البيانات التي ترشد صناع القرار لوضع سياسات أفضل.

ولفتت إلى أهمية تأمل المواطنين لرحلة التنمية في الدولة، وأن يكونوا على دراية بتلك الرحلة لمعرفة أين كانوا وأين وصلوا، موضحة أن التقرير يساعد في المضي قدمًا نحو المستقبل.

وذكرت أن الأمم المتحدة وضعت الرسوم البيانية في التقرير حتى يفهم الناس بسرعة مسيرة مصر التنموية خلال الـ10 أعوام الماضية، مؤكدة أن الجزء الأهم في التقرير هو الخطوات المستقبلية.

وأوضحت أن التقرير يقدم مجموعة من التوصيات التي تساعد صناع القرار في الحفاظ على المكتسبات التنموية، متابعة: «التقرير يستند إلى الخبرات المكتسبة على مدار 10 سنوات، ويوصي بضرورة التركيز على الحماية الاجتماعية والتغطية الصحية الشاملة للأكثر فقرًا وثراءً، ويتطرق إلى قضايا هام المساواة بين الرجل والمرأة والخطوات المستقبلية والاقتصاد الأخضر».

هذا المحتوى مطبوع من موقع الشروق

Copyright © 2022 ShoroukNews. All rights reserved