10 آلاف مواطن يحضرون مهرجان السويس الأول للموسيقى والغناء

آخر تحديث: الأحد 26 يونيو 2022 - 7:30 م بتوقيت القاهرة

• هانى شاكر يفتتح الفعاليات.. وأحمد جمال يحيى الليلة الثانية.. وريهام عبدالحكيم نجمة الختام

• إيناس عبدالدايم: هدفنا الوصول بالخدمات الثقافية إلى كل ربوع مصر


تواصل وزارة الثقافة ممثلة فى دار الأوبرا المصرية مسيرتها فى نشر الفنون الرفيعة، فى شتى ربوع مصر، بالتعاون مع وزارة السياحة والآثار.

البداية كانت من قلب الصعيد، مهرجان دندرة فى قنا، ثم أبيدوس فى سوهاج ثم انتقلت إلى تل بسطا بالشرقيه، واختتم مساء أمس مهرجان السويس، على أن تكون محطتها القادمة مدينة رشيد.

وبحسب تصريحات محمد منير رئيس قطاع الموسيقى العربية والمتحدث باسم وزارة الثقافة، أغلب الحضور كانت الشريحة الأكبر هى الشباب، كما كان هناك حضور لعدد كبير من الأسر، مؤكدا أن مهرجان السويس شهد تجربة جديدة ألا وهى تقديم أصوات ومواهب من المحافظة نفسها، فى اليوم الأول محمد حليم، واليوم الثانى أميرة معروف، واليوم الثالث محمد ماندو إلى جانب فرقة السمسمية.

كان اليوم الأول قد شهد حضور 5000 مشاهد جميعهم جاء للاستمتاع بصوت المطرب الكبير هانى شاكر بمصاحبة الفرقة الموسيقية بقيادة المايسترو الدكتور مصطفى حلمى، قدم هانى مجموعة من أعماله الخاصة التى تفاعل معها الجمهور كان منها بلدى، بحبك أنا، حبك ليا، أمرك، لو سمحتوا، نسيانك صعب، مشتريكى، يارتنى، غلطة، كده برضه يا قمر، أنا قلبى ليك، جانا الهوى، لو بتحب حقيقى، لسه بتسألى، على الضحكاية.

وفى تصريحات خاصة، تحدثت وزيرة الثقافة دكتورة إيناس عبدالدايم عن مشروع وزارتى الثقافة والسياحة والآثار بالتعاون مع المحافظات، مؤكدة أنه يعكس تكاتف مؤسسات الدولة المصرية، لتقديم الفنون الرفيعة ووصول الخدمات الثقافية إلى شتى ربوع مصر.

وقالت إن استثمار القوى الناعمة فى الترويج للمعالم الاثرية والتاريخية على مستوى الجمهورية انطلق عام 2020 بمهرجان دندرة بقنا أعقبه مهرجان بمعبد أبيدوس بسوهاج ثم مهرجان تل بسطة بالشرقية ثم مدينة السويس إحدى بوابات مصر الشرقية والتى لها مكانة خاصة لدى كافة المصريين.

وأوضحت أن وزارة الثقافة تسعى من خلال فعاليتها المتعددة بالتعاون مع مختلف الوزارات والمؤسسات إلى تنفيذ أحد محاور استراتيجيتها فى خطة التنمية المستدامة لرؤية مصر 2030 والتى ترمى إلى تحقيق العدالة الثقافية لأبناء الوطن وكذلك المساهمة فى الترويج والتعريف بالمواقع الأثرية الفريدة والمنتشرة فى كافة المحافظات المصرية.

وأشارت إلى أن مهرجان السويس يعد استمرارا لتقديم الفعاليات الفنية والإبداعية فى أحضان متحف السويس بما يحتويه من أثار تحكى تاريخ المدينة الباسلة منذ عصر ما قبل التاريخ حتى العصر الحديث.

ووجهت الشكر إلى الدكتور مصطفى مدبولى رئيس مجلس الوزراء لرعايته الكريمة لهذا المهرجان والدكتور خالد العنانى وزير السياحة والآثار على التعاون المثمر والبناء، واللواء عبدالمجيد صقر محافظ السويس على ما قدمه من دعم للمهرجان وكذلك الدكتور مجدى صابر رئيس دار الأوبرا المصرية وكتيبته من العاملين على ما بذلوه من جهد لخروج المهرجان بهذه الصورة التى تليق بـمصر ومكانتها الحضارية وأيضا الهيئة العامة لقصور الثقافة برئاسة الفنان هشام عطوة، ودعت كل أبناء الوطن بالاستمتاع بالفنون الجادة التى تضمها الفعاليات لنجوم الطرب فى مصر مع نجوم وفنانى دار الأوبرا.

وشهد اليوم الثانى حشدا جماهيريا ضخما وصل عدده إلى 3000 مشاهد شغلوا مقاعد المسرح، فى ساحة متحف السويس القومى لإقامة الدورة الأولى من مهرجان السويس للموسيقى والغناء، بحضور اللواء عبدالمجيد صقر محافظ السويس وكانت نجمته أميرة الإيقاع نسمة عبدالعزيز والمطرب الشاب احمد جمال وشاركت الموهبة الواعدة اميرة معروف من أبناء محافظة السويس.

على أنغام الماريمبا استمتع الحضور بنسمة الموسيقى التى عزفت مجموعة من الألحان الشرقية والغربية التى أعيد صياغتها لتناسب آلتها المفضلة كان منها البخيل وانا، ماريمبا فيوجن، حلو المكان، سيوف، يونس، يا واد يا تقيل، أكدب عليك، مامبو، الغزالة رايقة، حارة السقايين، زحمة يا دنيا زحمة، ديسباسيتو، 3 دقات، سهر الليالى إلى جانب فقرة من فلكلور الصعيد بمشاركة الريس كرم وابنه حمدى.

بعدها وبصوت ينتمى إلى زمن الفن الجميل أطربت الموهبة الواعدة اميرة معروف من ابناء السويس الجمهور باغنيتى روحى وروحك وبلد التاريخ ونجحت فى جذب الانتباه بادائها المميز.
وبطابع يمزج بين الاصالة والمعاصرة تغنى المطرب الشاب احمد جمال بمجموعة من اعماله الخاصة التى نجحت فى التعبير عن مشاعر ووجدان الجيل الجديد كان منها اضحكى، يلا نعيش، من غير مجاملة، وانا هنا، نشيد العاشقين احنا مش بتوع حداد، وجع كام يوم، انتى عجبانى، اخر ميعاد، تحيا مصر إلى جانب عدد من أشهر مؤلفات الموسيقى العربية منها بتونس بيك، هوا يا هوا وعلى حسب وداد قلبى.

سبق ذلك عرض لفرقة السويس للفنون الشعبية التابعة للهيئة العامة لقصور الثقافة تضمنت مجموعة من الاعمال التراثية الخاصة بمدن القناة.

وكانت مسك الختام أمس المطربة ريهام عبدالحكيم ومعها نجوم الموسيقى العربية رحاب مطاوع ووليد حيدر وحسناء و أشرف وليد. وتخطى الحضور خلال فعاليات المهرجان ال 10 آلاف مشاهد.

هذا المحتوى مطبوع من موقع الشروق

Copyright © 2022 ShoroukNews. All rights reserved