أمين الفتوى بدار الإفتاء: توصية الإنسان بالتبرع بأعضائه جائز شرعا

آخر تحديث: الإثنين 26 سبتمبر 2022 - 11:36 م بتوقيت القاهرة

هديل هلال

قال الدكتور خالد عمران، أمين الفتوى بدار الإفتاء المصرية، إن توصية الإنسان بالتبرع بأعضائه بعد الوفاة أمر جائز شرعًا، مشددًا على أهمية إتمام الأمر طبقًا للإجراءات القانونية التي دعا إليها القانون.

وأضاف خلال مداخلة هاتفية لبرنامج «الحكاية»، الذي يقدمه الإعلامي عمرو أديب عبر فضائية «MBC مصر»، مساء الاثنين، أن زراعة الأعضاء لا مشكلة فيها، إلا لو ترتب على نقل العضو اختلاط للنسب، مشيرًا إلى أهمية الرجوع إلى الرأي الطبي والشرعي في تلك الحالة.

وعن جواز نقل الرحم من امرأة لأخرى، أجاب: «المفتي هنا يكون الطبيب، لأنه الشخص القادر على تحديد عما إذا كان انتقال العضو من جسد المتوفي إلى جسد الحي، يؤدي إلى انتقال الصفة الوراثية أو اختلاط الأنساب من عدمه».

وأشار أمين الفتوى إلى أن تبرع الإنسان بأعضائه بعد الوفاة بمثابة «صدقة جارية»، عملًا بقوله تعالى: «ومن أحياها فكأنهما أحيا الناس جميعا»، مؤكدًا أنه أمر يحسب لفاعله وفي ميزان حسناته.

هذا المحتوى مطبوع من موقع الشروق

Copyright © 2023 ShoroukNews. All rights reserved