الإسترليني يخسر 105 قروش مقابل الجنيه المصري في التعاملات الرسمية

آخر تحديث: الإثنين 27 يونيو 2016 - 1:45 م بتوقيت القاهرة

• اليورو يتراجع 30 قرشا في البنوك و10 قروش في السوق السوداء

سجل الجنيه الاسترليني تراجعا كبيرا مقابل نظيره المصري خلال التعاملات الرسمية، اليوم، ليهبط سعر صرفه بأكثر من جنيه كامل "105 قروش" مسجلا 11.77 جنيه للشراء، و12.07 جنيه للبيع، مقابل 12.97جنيه للشراء، و 13.12 جنيه للبيع خلال تعاملات الأمس.

وواصلت العملات الأوروبية تراجعها مقابل الجنيه المصري في التعاملات الرسمية وتعاملات السوق السوداء، كأحد توابع الخروج البريطاني من الاتحاد الأوروبي الذي أثر على أداء العملتين عالميا، بينما ارتفع سعر صرف الدولار مقابل الجنيه في السوق السوداء.

الجنيه الاسترليني سجل أيضا انخفاضا بنحو 20 قرشا مقابل الجنيه المصري، خلال تعاملات الأمس في السوق السوداء، ليصل إلى 15.20 جنيه للشراء، و 15.30 جنيه للبيع، مقابل 15.40 جنيه للشراء و 15.5 جنيه للبيع خلال تعاملات أمس.

وكان الجنيه الاسترليني قد انخفض أمام الدولار الامريكي لأدنى مستوياته منذ عام 1985، خلال تعاملات الجمعة الماضية، عقب إعلان نتيجة الاستفتاء بفوز معسكر خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي، حيث هبطت العملة البريطانية بنحو 10%، مقابل الدولار ليصل إلى 1.33 دولار.

من جهة أخرى، تراجع سعر اليورو مقابل الجنيه المصري بنحو 30 قرشا في التعاملات الرسمية، أمس، مسجلا 9.70 جنيه للشراء، و9.84 جنيه للبيع، مقابل 9.63جنيه للشراء، و 10.15 جنيه للبيع خلال تعاملات الأمس.
وهبط سعر العملة الأوروبية مقابل الجنيه المصري، بنحو 10 قروش، ليصل إلى 12.20 جنيه للشراء و12.25 جنيه للبيع، في السوق السوداء.
وارتفع سعر الدولار الأمريكي مقابل الجنيه المصري، بنحو 3 قروش خلال تعاملات الامس، ليصل الي عند 11.08 جنيه للشراء و 11.10 جنيه للبيع.
وقال أحد العاملين في إحدى شركات الصرافة، طلب عدم نشر اسمه، أن هناك إقبالا كبيرا على شراء العملة الأمريكية خلال الفترة الحالية، بينما ينخفض المعروض، مشيرا إلى أن هناك عمليات بيع بسيطة لليورو والجنيه الاسترليني لاستبدالهم بالعملة الأمريكية "ولكنها عمليات قليلة حيث أن الغالبية العظمي من المتعاملين في السوق الموازية يفضلون الدولار".
وبحسب العامل، فإنه من المتوقع أن ترتفع العملة الامريكية خلال الفترة القادمة، نتيجة زيادة الطلب عليها مقابل قلة المعروض.
وكان بنك الاستثمار "فاروس" قد توقع أن ينخفض الجنيه رسميا مقابل الدولار إلى 8.50 جنيه بنهاية النصف الأول من العام الحالي، في حين توقع بنك الإمارات دبى الوطني أن يصل الدولار إلى 9 جنيهات بنهاية العام الجاري.

هذا المحتوى مطبوع من موقع الشروق

Copyright © 2021 ShoroukNews. All rights reserved