تكهنات في إيطاليا حول الحقائب الوزارية الجديدة

آخر تحديث: الثلاثاء 27 سبتمبر 2022 - 3:53 م بتوقيت القاهرة

روما - د ب أ

ثارت تكهنات واسعة في إيطاليا حول الشخصيات التي يتوقع أن تتولى الحقائب الوزارية في الحكومة الجديدة، بعد يومين من الانتخابات البرلمانية.

ويقول مراقبون إن ماتيو سالفيني، أحد أبرز حلفاء رئيسة الوزراء المتوقعة جورجيا ميلوني، قد يُترك خالي الوفاض. وميلوني هي زعيمة حزب "إخوة إيطاليا" اليميني المتطرف الذي تصدر نتائج انتخابات الأحد.

وبحسب تقارير لصحيفتي "لا ريبوبليكا" و"إل كورييري ديلا سيرا" الإيطاليتين، اليوم الثلاثاء، ليس من المرجح أن يعود سالفيني، زعيم حزب (الرابطة) اليميني الشعبوي، إلى منصبه السابق كوزير للداخلية.

ويتردد أن عودة سالفيني إلى المنصب أمر غير وارد على الإطلاق لأنه يجب أن يمثل أمام المحكمة بسبب الاحتجاز غير القانوني، وإساء استخدام السلطة في قضية سفينة الإنقاذ "أوبن آرمز".

وتقول "لاريبوبليكا" إن الرئيس سيرجيو ماتاريلا ربما يعترض على ترشيح سالفيني.

ولم يتم تخصيص ميناء لسفينة الإنقاذ الخيرية لترسو به في أغسطس 2019، وتم حظر دخولها قبالة جزيرة لامبيدوزا الإيطالية وعلى متنها قرابة 150 شخصا.

ويصر سالفيني على أن إيطاليا لم تكن مسؤولة عن أزمة السفينة في ذلك الوقت.

هذا المحتوى مطبوع من موقع الشروق

Copyright © 2023 ShoroukNews. All rights reserved