سفير ألمانيا بالقاهرة يسلم 7 ملايين كمامة لممثلة منظمة الصحة العالمية في مصر

آخر تحديث: الثلاثاء 28 سبتمبر 2021 - 9:24 ص بتوقيت القاهرة

سلم سفير ألمانيا بالقاهرة فرانك هارتمان، أكثر من 7 ملايين كمامة إلى الدكتورة نعيمة القصير، ممثلة منظمة الصحة العالمية في مصر، خلال حفل أقيم في مقر السفارة الألمانية في مصر حيث جرى التبرع بالأقنعة من قبل وزارة الصحة الفيدرالية الألمانية، وسيتم توزيعها على المرافق الطبية في جميع أنحاء مصر للمساعدة في حماية العاملين في مجال الرعاية الصحية.

وذكر بيان لسفارة ألمانيا بالقاهرة أن تسليم الكمامات يعد جزءًا واحدًا فقط من دعم ألمانيا لمصر لمكافحة الوباء، وبصفتها ثاني أكبر مانح للمنصة متعددة الأطراف مع ركيزة اللقاحات الخاصة بها كوفاكس، تلتزم ألمانيا بضمان الوصول العادل والشفاف والميسور التكلفة إلى اللقاحات والأدوية والتشخيصات حول العالم بما في ذلك هدفنا المتمثل في حماية الخطوط الأمامية.

وأوضح أن مصر تلقت -بالفعل- أكثر من 4 ملايين جرعة لقاح عبر كوفاكس وهناك المزيد في المستقبل و تظل حملات التطعيم والتدابير الوقائية أساسية عندما يتعلق الأمر بمكافحة الوباء وتخفيف تأثيره.

من جانبه قدم السفير هارتمان الشكر لزملاء منظمة الصحة العالمية على مساعدتهم اللوجستية، وقال "ألمانيا تقف إلى جانب مصر في مكافحة الوباء منذ البداية. نظرًا لأننا جميعًا نستعد للزيادات الجديدة في أرقام الكوفيد الآن، يجب ألا ننسى المتخصصين في الرعاية الصحية الذين كانوا وما زالوا يعملون بلا كلل في الخطوط الأمامية كل يوم. لقد لعبوا دورًا رئيسيًا مطلقًا في الحد من انتشار الفيروس وإنقاذ الأرواح، ويسعدني أنه بمساعدة شركائنا من منظمة الصحة العالمية ووزارة الصحة المصرية، يمكننا دعمهم في عملهم الذي لا غنى عنه من خلال هذا التبرع".

بدورها، قالت الدكتورة نعيمة القصير، ممثلة منظمة الصحة العالمية في مصر: "تقدر منظمة الصحة العالمية هذه المساهمة السخية من الحكومة الألمانية، التي تعد رمزًا للتضامن لدعم مصر في معركتها ضدها كوفيد 19. يعد استخدام الأقنعة مكونًا مهمًا في حزمة الوقاية والسيطرة الشاملة لمنظمة الصحة العالمية للحد من انتشار الفيروس. هذا العام هو العام الدولي للعاملين في مجال الرعاية الصحية، لذلك يجب أن نتحد معًا لمنحهم الدعم الذي يستحقونه".

وأضافت: "يسعدنا أن نعلن أن العاملين في مجال الرعاية الصحية في الخطوط الأمامية سيستفيدون بشكل خاص من هذه الهدية. كما نعترف بالدور النشط والجهود التي تبذلها وزارة الصحة والسكان لوقف الوباء وإنقاذ الأرواح وتعزيز الصحة بين الناس الذين يعيشون في مصر".

هذا المحتوى مطبوع من موقع الشروق

Copyright © 2021 ShoroukNews. All rights reserved