هدى عبد الناصر: ثورة يوليو لم تكن دموية.. واسم والدي مزعج لأعداء الأمة

آخر تحديث: الثلاثاء 28 سبتمبر 2021 - 11:46 م بتوقيت القاهرة

قالت هدى عبد الناصر، ابنة الزعيم الراحل جمال عبدالناصر، إن من الطبيعي أن يظل اسم والدها مزعجًا للذين يعادون الأمة، بعد مرور أكثر من نصف قرن على رحيله، نظرا لإرسائه قيم وأهداف لإعلاء مصلحة الشعب.

وأضافت خلال مداخلة هاتفية ببرنامج «بالورقة والقلم»، مع نشأت الديهي، على قناة «ten»، اليوم الثلاثاء، أن ثورة يوليو كانت بيضاء على خلاف الثورات الدموية الأخرى، مشيرةً إلى أن رحيل والدها زاد من قوة منافسيه، فهو لم يقضى على الاستعمار في مصر فقط، بل في المنطقة العربية والإفريقية.

وتابعت: "سعيدة إنى عشت لليوم اللى والدي أخذ حقه فيه"، موضحةً أن الشعب أعطي للراحل حقه، ولكن الحق اليوم أُعطي بشكل رسمي، فالراحل قام بالعديد من الإنجازات في فترة قصيرة، متحديًا العديد من الصعوبات، لما تفتقره هذه الفترة من حريات.

وذكرت موقفا يوضح مدى تأثر الدول الإفريقية بإنجازات الراحل جمال عبدالناصر، كان أثناء تواجدها بجنوب إفريقيا، فقالت: "ذهبت لمقابلة الرئيس مانديلا، وعندما التقى بي، أخبرني إنه وقت تأميم جمال عبدالناصر لقناة السويس، كان هو بالسجن، وعلم حينها أن جنوب إفريقيا ستتحرر".

أناب الرئيس عبد الفتاح السيسي، القائد الأعلى للقوات المسلحة الفريق أول محمد زكي، القائد العام للقوات المسلحة وزير الدفاع والإنتاج الحربي، للمشاركة في إحياء الذكرى السنوية لوفاة الزعيم الراحل جمال عبد الناصر.

ووضع الفريق أول محمد زكي، إكليل من الزهور على ضريح الرئيس الراحل جمال عبد الناصر وقرأ الفاتحة ترحما على روحه الطاهرة.

هذا المحتوى مطبوع من موقع الشروق

Copyright © 2021 ShoroukNews. All rights reserved