مستشار الصحة يرد على شكاوى تفاوت سرعة تلقي لقاح كورونا..ويكشف: إعادة توزيع 400 ألف مواطن

آخر تحديث: الإثنين 29 مارس 2021 - 2:55 م بتوقيت القاهرة

"الشروق" ترصد تلقيح المسجلين في المراكز الجديدة أسرع من القديمة.. والوزارة تبدأ الحل بإتاحة تعديل البيانات عبر الخط الساخن للمنظومة
أيسم صلاح: الأسبقية مازالت لذوي الأمراض المزمنة على مستوى كل مركز.. وبعض المراكز القديمة بها قوائم انتظار طويلة
كشف مستشار وزير الصحة للتكنولوجيا، المهندس أيسم صلاح، أنه مقرر خلال أيام قليلة إعادة توزيع 400 ألف مواطن من المسجلين للحصول على لقاح فيروس كورونا على الموقع الالكتروني للقاحات، ليستفيدوا من المراكز الجديدة للتلقيح التي ضمتها الوزارة للمنظومة.

ورصدت "الشروق" من خلال شكاوى وتجارب شخصية تلقتها ومنشورات مختلفة عبر مواقع التواصل الاجتماعي، سرعة إخطار المئات من المواطنين بالتوجه للتلقيح في المراكز الجديدة التي افتتحتها وزارة الصحة، خاصة في محافظة القاهرة، في نفس يوم التسجيل أو بعده بيوم أو اثنين، وذلك بالنسبة لشباب ومواطنين لا يعانون من أي أمراض مزمنة، بينما لم يتم إرسال موعد التلقيح لعدد أكبر من المواطنين كبار السن الذين سجلوا منذ عدة أسابيع ولم يتم اختيارهم، خاصة من طلبوا تلقي اللقاح في المراكز القديمة المحدودة في القاهرة والجيزة التي فتحتها الوزارة مع بداية حملة التطعيم، ومنها المركز الرئيسي للمصل واللقاح بالمهندسين والمركز المخصص في التجمع الخامس.

وأضاف صلاح، لـ"الشروق"، أنه سيتم الرجوع إلى عناوين المواطنين من خلال الرقم القومي الذي تم التسجيل به على الموقع الإلكتروني، لضمان توزيعهم على أقرب مركز من محل سكنهم المدون في بطاقة الرقم القومي.

وشرح صلاح الظاهرة المرصودة وسبب تلك الشكاوى بأن هناك 400 ألف مواطن قاموا بالتسجيل على الموقع الالكتروني للقاحات، وقاموا بالتسجيل على 40 مركزا حددتها الوزارة في البداية، مما تسبب في ازدحام مراكز بعينها بقوائم انتظار طويلة جدا، مثل مركز المصل واللقاح بالمهندسين، ولذلك قررت الوزارة إعادة توزيع هذه القوائم علي باقي المراكز التي تم افتتاحها قريبا لتصبح 138 مركزا بدلا من 40 مركزا.

وعن إمكانية توزيع المواطنين على المراكز القريبة من المراكز التي تم اختيارها في البداية، بدون الرجوع إلى عناوينهم لتسهيل عملية التوزيع، أكد أن هناك مواطنين اضطروا إلى اختيار مراكز تبعد كثيرا عن عناوينهم، لأنها كانت المتاحة أمامهم في السابق، وحاليا تم افتتاح مراكز قريبة جدا من عناوينهم، ولذلك سيتم تخفيف العبء على المواطنين، وسيعاد توزيعهم على أقرب مركز من عناوينهم.

وأضاف مستشار الوزيرة إن الموقع الالكتروني يعمل بنفس الآلية التي تم إنشاؤه عليها، من اختيار المواطن حسب السن والأمراض المزمنة التي يعاني منها، فعلى سبيل المثال من يعاني من 3 أمراض سيكون له الأولوية عن المواطن الذي لديه مرضان فقط، وهكذا، طالما كان التسجيل على نفس مركز التلقيح أو نفس المنطقة.

وتابع صلاح: ما حدث أن المسجلين على المراكز الجديدة يتم اختيارهم بشكل أسرع لأن هذه المراكز افتتحت قريبا وليست لها قوائم انتظار كبيرة كما هو الحال بالنسبة للمراكز القديمة، لافتا إلى أن المواطن الذي سجل علي مركز عابدين -مثلا- سيكون تطعيمه أسرع من المسجل على "المصل واللقاح - فاكسيرا"، ولذلك فإنه إعادة توزيع المسجلين علي المراكز القديمة، وإدراجهم علي المراكز الجديدة سيكون الحل لهذه المشكلة.

وأكد أنه يمكن أيضا للمواطنين تعديل بياناتهم واختيار أحد المراكز الجديدة التي لا توجد بها قوائم الانتظار الطويلة، وذلك من خلال الخط الساخن 15335، الذي يستقبل جميع الاستفسارات عن اللقاحات وتوجيه المواطنين في حالة طلب المساعدة.

وأشار صلاح إلى أن عدد المسجلين على الموقع الالكتروني بلغ حاليا حوالي 600 الف مواطن، بينهم 400 ألف قاموا بالتسجيل علي الموقع الالكتروني مبكرا، وتم توزيعهم علي المراكز الـ40 التي خصصتها الوزارة من قبل لتلقي اللقاحات، بينما سجل 200 ألف مواطن على الموقع بعد التوسع في المراكز ووصولها الي 138 مركزا.

هذا المحتوى مطبوع من موقع الشروق

Copyright © 2022 ShoroukNews. All rights reserved