«السادات» يدعو «السيسي» للإفراج عن دفعات جديدة من الشباب المحبوسين في ذكرى 30 يونيو

آخر تحديث: الإثنين 29 يونيو 2015 - 5:34 م بتوقيت القاهرة

قال محمد أنور السادات رئيس حزب الإصلاح والتنمية، إن "توحد الأحزاب حول فكرة عدم النزول للشوارع والاحتفال بالميادين خلال ذكرى 30 يونيو، خطوة جيدة، لتفويت الفرصة على عناصر الإخوان، ومنع اندساسهم للقيام بأعمال عنف أو تخريب ضد الدولة المصرية".

وأضاف السادات، أنها "خطوة تنم عن مدى اليقظة والحس الوطني الذي تتمتع به الأحزاب والقوى السياسية في الفترة الحالية رغم السلبيات والمآخذ العديدة التي يعلمها الجميع، جاء ذلك في بيان صادر عنه أمس".

ودعا السادات، الرئيس عبد الفتاح السيسي، في ذكرى 30 يونيو، إلى القيام بإصدار توجيهاته مجددا بالإفراج عن مجموعات جديدة من الشباب من المحبوسين على خلفية تهم تتعلق بقانون التظاهر، وما على شاكلتها، حيث أن معظم هؤلاء الشباب، قد شاركوا في نجاح ثورة 30 يونيو، وكانوا وسط الجموع الثائرة من المصريين ضد حكم (الإخوان) وهذه هى الذكرى الأولى لثورة 30 يونيو في حكم الرئيس السيسي ويجب أن تمر عليهم وسط أسرهم، خاصة وأن الرئيس وعد وأكد خلال كلمته الأخيرة في إفطار الأسرة المصرية، أن هناك دفعات من الشباب المحتجزين بتهم كخرق قانون التظاهروغيرها سوف يتم الإفراج عنهم دفعة تلو الأخرى.

وأوضح تفهمه لأن الظروف والملابسات التي مرت بها مصر أفضت إلى ذلك، ويتعين الاستمرار في مراجعة الموقف إحقاقا للعدالة.

هذا المحتوى مطبوع من موقع الشروق

Copyright © 2021 ShoroukNews. All rights reserved