مصادر بـ«التعليم العالي»: مقترح تأهيل طلاب الصيدلة للالتحاق بالطب «قُتل في مهده»

آخر تحديث: الخميس 30 يوليه 2020 - 1:43 م بتوقيت القاهرة

_ المقترح لم يناقش على مستوى عمداء الطب والصيدلة أو لجان التخطيط الاستراتيجي بالمجلس الأعلى للجامعات
قال مصدر مسئول بوزارة التعليم العالي، إن فكرة إعادة تأهيل طلاب كليات الصيدلة بالجامعات الحكومية والتحاقهم بكليات الطب البشري، طرحت ونوقشت بالفعل على مدار الأيام الماضية، على مستوى وزير التعليم العالي والمجلس الأعلى للجامعات، إلا أنها لم تناقش على مستوى عمداء كليات الطب والصيدلة ومسئولي لجان التخطيط الاستراتيجي بلجان القطاع المنوط بها مناقشة مثل هذا الأمر بالمجلس الأعلى للجامعات.

وأضاف المصدر، لـ"الشروق"، أن أمين لجنة قطاع كليات الطب بالمجلس الأعلى للجامعات، خاطب عمداء كليات الطب أول أمس بعدم ورود ما يفيد مناقشة هذا المقترح رسميًا أو حتى تأكيد مدى صحته.

وكان رواد مواقع التواصل الاجتماعي من المجتمع الأكاديمي، تداولوا خطاب موجه من أمين المجلس الأعلى للجامعات لرئيس جامعة بني سويف بتفاصيل وتوصيات لجنة مشكلة داخل المجلس الأعلى للجامعات أقرت بتاريخ 26 يوليو الماضي السماح لطلاب الصيدلة التحويل لكليات الطب البشري في الجامعات الحكومية بدون الالتزام بالحد الأدنى للمجموع أو قواعد التنسيق، على أن يسمح التحويل لـ100 طالب من كلية الصيدلة بعد إجراء مقاصة بين المواد في الكليتين.

في سياق متصل، قال مصدر آخر مسئول بكلية الطب جامعة عين شمس، وعضو بلجنة قطاع كليات الطب البشري بالمجلس الأعلى للجامعات، إنه بالفعل شكلت لجنة منذ فترة زمنية طويلة لبحث إمكانية التحاق طلاب الصيدلة بالطب البشري أسوة بما كان يحدث قديمًا، حيث تم السماح لطلاب الجولوجيا والأحياء بكليات العلوم الالتحاق بكليات الطب سابقًا منذ سنوات عدة، بشرط أن يكون الطالب على نفس القدر من التحصيل المعرفي بمنهج كليات الطب.

وأكد المصدر لـ"الشروق"، أن الفكرة قتلت في مهدها واختلف أعضاء اللجنة نظرًا لأن السماح للصيادلة لم يكن الحل الجذري لمشكلة نقص أعداد الأطباء البشريين، وكان الاعتراض القوي من الأساتذة الجامعيين من كلية الصيدلة.

وتابع: "أثناء النقاش واحتداده طالبنا بالاستناد إلى البيانات والمعلومات والتي قدمها الزملاء الأساتذة في الصيادلة فتبين أن أكثر من 25% من خريجي الطب يعملون بشركات الصيدلة وتصنيع الدواء".

وأكمل: "عدد ليس بقليل من حديثي التخرج وشباب الأطباء يلجأون إلى العمل في الصيدليات، كما تبين أنه من 10 إلى 15 طالبا بكليات الصيدلة لديهم الرغبة في الانتقال لدراسة الطب، فضلًا عن هجرة عدد كبير جدًا منهم وبالتالي فإن الفكرة لم تكن حلًا أبدًا لمشكلة عجز الأطباء".

هذا المحتوى مطبوع من موقع الشروق

Copyright © 2020 ShoroukNews. All rights reserved