كيف خرج الرباع فارس حسونة من مصر وتوج بالذهب الأولمبي لقطر

آخر تحديث: السبت 31 يوليه 2021 - 5:36 م بتوقيت القاهرة

توج الرباع القطري من أصل مصري فارس حسونة بالميدالية الذهبية في منافسات وزن 96 كجم لرفع الأثقال بدورة الألعاب الأولمبية طوكيو 2020 بعد أن حطم الرقم الأولمبي.

وحصل فارس حسونة على ذهبية رفع الأثقال في أولمبياد طوكيو، لتكون هي الذهبية الأولى في تاريخ قطر بالأولمبياد والميدالية السادسة في تاريخ قطر بالأولمبياد بجانب 4 برونزيات وفضية.

فارس (23 عاما) حطم الرقم الأولمبي بعد أن رفع وزن 402 كجم ، حيث وضع حسونة 177 كجم في الخطف، ثم سجل رقمًا قياسيًا أولمبيًا في النطر مع وزن 225 كجم بشكل عام.

وتعتبر هذه الميدالية هي السابعة للعرب في أولمبياد طوكيو، والذهبية الثانية بعد ذهبية التوني أحمد حفناوي في السباحة.

من هو فارس حسونة؟

فارس حسونة مصري الأصل حصل على الجنسية القطرية وهو نجل إبراهيم حسونة نجم مصر في رفع الأثقال والذي سبق ومثل الفراعنة في 3 دورات أولمبية هي 1984 و1988 و1992.

وكان فارس يمثل مصر في رفع الأثقال في بداية مشواره قبل أن يدخل والده ومدربه إبراهيم حسونة في خلافات مع الاتحاد المصري لرفع الأثقال منذ سنوات بسبب تجاهل فارس، ليقرر أن يدفع نجله في تمثيل قطر باللعبة.

وفي 2014، كانت أول مشاركة رسمية لفارس إبراهيم مع منتخب قطر في بطولة كأس قطر الدولية لرفع الأثقال، كما شارك في أولمبياد ريو دي جانيرو بالبرازيل 2016.

وحصد فارس الميدالية الذهبية في بطولة العالم للشباب في عامي 2017 و2018، بالإضافة إلى الميدالية الفضية في بطولة العالم للكبار بأمريكا في عام 2019، قبل أن يتوج بالميدالية الذهبية في أولمبياد طوكيو.

وأمضى اللاعب عامان من التدريب من أجل منافسات أولمبياد طوكيو، وكان آخرها معسكر تدريبي في جورجيا.

وخلال المعسكر كان حسونة يتدرب لمدة 6 ساعات يوميًا تحت إشراف والده ومدربه إبراهيم حسونة بطل المنتخب المصري السابق في رفع الأثقال.

هذا المحتوى مطبوع من موقع الشروق

Copyright © 2021 ShoroukNews. All rights reserved