كأس العالم..مدرب أوروجواي بعد توديع البطولة: «لقد ظلمنا» - بوابة الشروق
الأحد 5 فبراير 2023 9:43 ص القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل ستزور معرض الكتاب هذا العام؟

كأس العالم..مدرب أوروجواي بعد توديع البطولة: «لقد ظلمنا»

د ب أ
نشر في: الجمعة 2 ديسمبر 2022 - 10:20 م | آخر تحديث: الجمعة 2 ديسمبر 2022 - 10:20 م

ألقى دييجو ألونسو المدير الفني لمنتخب الأوروجواي، باللوم على خروج المنتخب الأوروجوياني من بطولة كأس العالم، على الهدف الذي دخل مرمى الفريق من ركلة جزاء أمام البرتغال في اللحظات الأخيرة من مباراة الجولة الثانية للمجموعة الثامنة.

وكان يبدو أن منتخب أوروجواي في طريقه للتأهل لدور المجموعات اليوم الجمعة، بفوزه على منتخب غانا 2 / صفر، ولكن منتخب كوريا الجنوبية سجل هدفا في الوقت بدل الضائع أمام البرتغال ليتأهل للدور التالي على حساب أوروجواي.

وتساوى منتخبا أوروجواي وكوريا في فارق الأهداف، ولكن الأخير تأهل لأنه سجل أهدافا أكثر.

ولكن، ألونسو يعتقد أنه كان لا ينبغي أن يصل الأمر لهذا، وأعرب عن أسفه لركلة الجزاء المثيرة للجدل، في المباراة التي خسرها منتخب أوروجواي صفر / 2 أمام البرتغال،  التي احتسبت لأن الكرة لمست يد خوسيه خيمينيز.

وقال :" ودعنا البطولة بسبب ركلة الجزاء التي حصل عليها المنتخب البرتغالي والأهداف المسجلة".

وأضاف :"لم نخرج بسبب النقطة أمام منتخب كوريا الجنوبية، ولكننا ظلمنا وخرجنا من البطولة بسبب ركلة جزاء البرتغال التي ذكر الاتحاد الدولي (فيفا) أنها ركلة جزاء، لم تكن ركلة جزاء".

وسجل جيورجيان دي اراسكايتا هدفين بعد أن أهدر أندريه أيو ركلة جزاء لغانا، ولكن المباراة انتهت بخيبة أمل لأوروجواي، وكان لويس سواريز من بين اللاعبين الذين بكوا عقب صافرة نهاية اللقاء.

ورغم الخروج من مونديال قطار 2022، مدح ألونسو فريقه، ودافع عن لاعبيه، وقال :" انتقدت الفريق في مباريات أخرى فشلنا فيها في خلق الفرص".

وأضاف :" الشوط الثاني أمام البرتغال كان جيدا للغاية، اليوم، أحببت الفريق للغاية، وجدنا طريقنا، كنا شجعان، لم نكن خائفين، استحوذنا على الكرة، وكنا قادرين على التواصل".

وأردف :" بالطبع كنت سأحب رؤية هذه النسخة مبكرا في البطولة، لا يوجد لدي ما أقوله للاعبي فريقي لأنهم بذلوا أقصى ما عندهم".

وأكد :" بإمكان الجميع رؤية ما حدث لنا في المباريات الأخرى. أعلم أن لاعبي فريقي قدموا أفضل ما عندهم".

وتابع :" من اليوم الأول، وثقت بلاعبي الفريق وردوا على ذلك في الملعب، أنا فخور بالعمل الذي قمت به".

وأكمل :" كل شيء فعلناه كان مذهلا، أنا نادم بشدة على خروجنا، لأنني للحقيقة أؤمن بهؤلاء اللاعبين وبما يمكننا تحقيقه في هذا المونديال، شخصيتهم، عزمهم".

انزعج ألونسو من أحد الصحفيين أشار إلى أن لاعبي فريقه لم يقوموا بعمل كاف، وأكد :" لا أتفق معك، لا يمكنني أن أسمح لك بقول هذا، أنا أسف للغاية".

وأضاف:" قدم اللاعبون مجهودا كبيرا في كل اليوم، في كل مباراة. قدموا أقصى ما عندهم خلال العام الماضي".

وأتم :" كل القرارات التي اتخذوها في أنديتهم كانت مبنية على رغبات دولية، لا يمكنني أن أسمح لك بقول أنهم لم يبذلوا أقصى ما عندهم".



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك