القدرة على الطيران وإطلاق الدم من العين.. حقائق مدهشة حول «السحالي» - بوابة الشروق
الإثنين 16 ديسمبر 2019 2:14 ص القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل توافق على سن قانون جديد لمكافحة الشائعات وتشديد عقوبة مروجيها؟

القدرة على الطيران وإطلاق الدم من العين.. حقائق مدهشة حول «السحالي»

السحالي
السحالي
مينا ماجد:
نشر فى : الجمعة 9 أغسطس 2019 - 2:00 م | آخر تحديث : الجمعة 9 أغسطس 2019 - 2:00 م

تتعدد أنواع السحالي إلى حوالي 4675 نوعًا، جميعها من الزواحف التي عاشت على الكوكب منذ أكثر من 200 مليون عاما، ويمكن أن يصل طولها إلى 10 أقدام، وقد يصل إلى بضعة سنتي مترات، ورغم قدرات السحالي العجيبة؛ إلا أن الكثير من البشر يسيئون فهمها، وتعرض صحيفة "reader’s digest" الأمريكية معلومات عن السحالي..

- الرؤية بطرق مختلفة

تستطيع السحلية تحريك مقلتي عيونها في اتجاهين مختلفين في نفس الوقت، مما يمنحها رؤية 360 درجة حول نفسها، وهناك نوع أخر للسحالي مثل الإجوانة لها عين ثالثة بمنتصف جبهتها.

- تطلق الدم من أعينها

طورت السحالي الموقوفة مجموعة من التعديلات المذهلة؛ لتواجه عدائيات من مخلوقات أخرى، حتى لا تصبح فريسة لهم، وهي أن تنثر الدم من عينيها، كما يمكنهم الانتفاخ.

- تفصل ذيلها وإعادة نموها

يمكن لذيل السحلية أن يلتف حول فروع للمساعدة في تسلق الجبال، كما يشبه ذيلها رأسها مما يربك الحيوانات المفترسة، وتستطيع السحلية أيضًا في حالة مهاجمة حيوان مفترس لها أن تفصل ذيلها عن جسدها للابتعاد عن الحيوانات المفترسة.

- القدرة الطيران

سحلية دراكو، والتي تسمى أيضًا بالتنين الطائر، هي الزواحف الوحيدة التي يمكنها الطيران، وذلك لامتلاكها 8 بوصات على أجنحة، وهي طيات من الجلد على أضلاعها الطويلة، والتي يمسك بها السحالي بأطرافه الأمامية، حيث يتيح لها أن تطير ما يصل إلى 100 قدم بين الأشجار.

- تكوين روابط عائلية

اكتشف العلماء منذ زمن طويل، أن السحالي يعتنون بأنفسهم منذ ولادتهم، حيث يشكلون مجموعات عائلية متماسكة تتجمع سويًا كل شتاء.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك