إحالة طبيب متهم بإجراء عمليات غير شرعية للمحاكمة الجنائية وطلب ضبطه وإحضاره - بوابة الشروق
الإثنين 22 يوليه 2024 7:42 ص القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تؤيد دعوات مقاطعة بعض المطاعم التي ثبت دعمها لجنود الاحتلال؟

إحالة طبيب متهم بإجراء عمليات غير شرعية للمحاكمة الجنائية وطلب ضبطه وإحضاره

علاء شبل
نشر في: الأربعاء 10 يوليه 2024 - 2:36 م | آخر تحديث: الأربعاء 10 يوليه 2024 - 2:36 م

قرر المستشار حلمي عطا الله رئيس نيابة ثالث المحلة إحالة الطبيب المعروف إعلامياً بطبيب واقعة "طفل السفاح" للمحاكمة الجنائية، فضلاً عن منعه من السفر للخارج وضبطه وإحضاره بإجراءات احترازية مشددة لتورطه في واقعة إلقاء طفل السفاح بأكوام وتلال القمامة.

وكان الطبيب المشهور قد هرب من حضور جلسة محاكمته المعلنة في جلسة 18 مايو الماضي، ولم يشارك في الحضور مع محاميه على الرغم من صدور قرار من قاضي المعارضات المستشار أحمد صبحي بإخلاء سبيله مع اتخاذ كافة الإجراءات القانونية والاحترازية حيال المتهم والتزامه بالتوقيع الشخصي بديوان قسم شرطة ثالث المحلة.

ووجهت النيابة العامة بتشميع عيادة الطبيب استشاري النساء والتوليد بالشمع الأحمر وإيقاف نشاطه وإخطار نقابة الأطباء والعلاج الحر بمديرية الصحة لاتخاذ شؤونها والإجراءات الاحترازية لمنع تكرار الواقعة.

وكانت مدينة المحلة الكبرى قد شهدت إجراء طبيب في نهاية العقد السابع من عمره عمليات توليد لسيدات حملن سفاحاً داخل عيادته الخاصة وتورطه في إلقاء طفل سفاح حي بأكوام القمامة بمنطقة الصهاريج التابعة لقسم ثالث المحلة.

وكانت الأجهزة الأمنية بمديرية أمن الغربية قد نجحت في ضبط الطبيب ومساعديه لاتهامهم بالشروع في قتل طفل ولد سفاحاً بعدما عثر بعض المواطنين على الطفل حياً وسط أكوام القمامة وتم إيداعه إحدى دور الرعاية الحكومية لإنقاذ حياته.

وتعود أحداث الواقعة حينما تلقت الأجهزة الأمنية بمديرية أمن الغربية إخطاراً حول العثور على طفل رضيع حي ملقى بأكوام القمامة بأحد الميادين العامة.

وانتقلت القيادات الأمنية وقوات من الشرطة السرية والنظامية إلى مكان الحادث وتم نقل الطفل الرضيع داخل سيارة إسعاف إلى أحد المستشفيات الحكومية.

وكشفت التحريات الأمنية عقب تفريغ كاميرات المراقبة رصد طبيب نساء وتوليد يدعى "ر.ا" (78 سنة) أثناء إلقائه الطفل بأكوام القمامة. وبمواجهته، أنكر حدوث ذلك وادعى اعتياده إلقاء قمامة منزله في ذات الموقع.

وبتنفيذ الإجراءات القانونية حيال الواقعة وإعداد الأكمنة الثابتة والمتحركة، تم ضبط سيدة اعترفت بولادتها للطفل السفاح وعدم علمها بأنه حي ودفنه بمعرفة الطبيب المشار إليه.

وكلفت إدارة البحث الجنائي بالتحري عن ظروف وملابسات الواقعة، وتحرر محضر بالواقعة وأخطرت النيابة العامة للتحقيق.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك