روحاني: التوترات بشأن الاتفاق النووي يمكن خفضها حال ألغت أمريكا العقوبات على إيران - بوابة الشروق
الأحد 15 سبتمبر 2019 12:45 م القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

بعدما أعلن الاتحاد المصري لكرة القدم عن ترشيح 5 أسماء لتدريب المنتخب .. من تختار؟



روحاني: التوترات بشأن الاتفاق النووي يمكن خفضها حال ألغت أمريكا العقوبات على إيران

(د ب أ)
نشر فى : الأربعاء 12 يونيو 2019 - 9:30 م | آخر تحديث : الأربعاء 12 يونيو 2019 - 9:30 م

قال الرئيس الإيراني حسن روحاني، اليوم الأربعاء، إن التوترات بشأن الاتفاق النووي الذي تم التوصل إليه في عام 2015 بين بلاده والقوى العالمية، لا يمكن خفضها إلا إذا ألغت الولايات المتحدة العقوبات التي فرضتها بعد انسحابها من الاتفاق.

وأضاف روحاني، بعد محادثات مع رئيس الوزراء الياباني شينزو آبي، الذي يزور إيران، إن سبب التوترات في المنطقة هو الحرب الاقتصادية (التي تشنها الولايات المتحدة)وبمجرد وقفها ، سوف ننعم بالاستقرار" .

وفي مؤتمر صحفي عقب المحادثات، صرح روحاني، بإن إيران لن تكون البادئة بأي حرب على أي بلد بما فيها أمريكا، ولكنها سترد بكل حزم على أي عدوان.

وذكر: "بحثنا اليوم خلال الاجتماع الخاص، وكذلك خلال الاجتماع بين الوفدين، بشأن القضايا والعلاقات بين البلدين، بما فيها استثمارات اليابان في منطقة جنوب ايران وخاصة ميناء جابهار وسواحل مكران، والرغبة بالاستمرار في شراء النفط من ايران، وكذلك تسوية القضايا المالية، فضلا عن العلاقات العلمية والثقافية، الامر الذي من شأنه ان يضمن تطوير العلاقات بين البلدين.

وأوضح: "فضلا عن القضايا المرتبطة بالعلاقات الثنائية، أجرينا محادثات كذلك بشأن الامن في المنطقة وإزالة التوتر، كما يسرنا ان يولي كلا البلدين اهمية كبرى للاستقرار والامن في المنطقة".

وقال: لقد قلت للسيد رئيس الوزراء (الياباني) اننا لن نبدأ أي حرب في المنطقة حتى ضد أميركا، ولكن اذا اراد أحد ان يبدأ حربا ضدنا، فإننا سنرد بكل حزم".

وأعرب روحاني عن سروره لان رئيس الوزراء الياباني اعلن استمراره في دعم الاتفاق النووي، ويرى ان هذا الاتفاق يحظى بالاهمية للمنطقة والعالم.

تأتي زيارة آبي التي تستغرق يومين وسط توترات متزايدة بين إيران والولايات المتحدة، بسبب تشديد الأخيرة العقوبات على الأولى بما في ذلك صادرات النفط الإيرانية،عقب انسحاب واشنطن من الاتفاق النووي قبل أكثر من عام، وتهديد طهران بإغلاق مضيق هرمز الذي يمر منه 40%من امدادات النفط العالمية.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك