توقيع بروتوكول تعاون بين وزارتي الأوقاف والتموين لتوفير 700 طن لحوم أضاحي - بوابة الشروق
الأربعاء 12 أغسطس 2020 3:07 م القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تتوقع احتواء أزمة كورونا في المنطقة والعالم قريبا؟

توقيع بروتوكول تعاون بين وزارتي الأوقاف والتموين لتوفير 700 طن لحوم أضاحي

إسلام جابر وأحمد كساب
نشر في: الثلاثاء 14 يوليه 2020 - 9:25 م | آخر تحديث: الثلاثاء 14 يوليه 2020 - 9:25 م

وقع الدكتور محمد مختار جمعة وزير الأوقاف، والدكتور علي المصيلحي وزير التموين، بروتوكول تعاون بين الوزارتين، لتوفير 700 طن لحوم أضاحي، ما يعادل نحو 4 آلاف رأس من البقر تقريبًا، تم التعاقد عليها حتى الآن لتوزيعها مجانًا على الأسر الأولى بالرعاية، وذلك بحضور عدد من قيادات وزارتي الأوقاف والتموين.

وأكد جمعة أن مشروع صكوك الأضاحي، يتم تنفيذه في إطار الضوابط الشرعية، وأن جميع المبالغ تترجم إلى أضاحي دون أي مكافآت أو مصروفات إدارية، قائلا "نعمل وفق سياسة واضحة وهي الاهتمام بالأسر الأكثر احتياجًا".

ووجه الشكر لوزارة التموين والشركة القابضة للصناعات الغذائية على جهودهما في خدمة مشروع صكوك الأضاحي بحرفيّة ومهنيّة، وتوفير أجود اللحوم في الأعوام الماضية، مؤكدا أن وزارة الأوقاف لا تألو جهدًا ولا تدخر وسعًا في خدمة هذا المشروع، حيث لا يتقاضى أي شخص جنيهًا واحدًا من أموال الصكوك.

وأوضح وزير الأوقاف، أن جميع الجهات الداعمة للمشروع تدعمه للمصلحة الوطنية بداية من وزارة التضامن إلى التموين والبنك المركزي المصري وبنك مصر والبنك الأهلي المصري والبنك الزراعي المصري والبريد المصري وفوري مما يؤدي إلى تعظيم عوائد المشروع.

وأشار إلى أن مميزات المشروع أنه متكامل، وانعكست ثقة الناس في هذا المشروع من خلال زيادة نسبة الصكوك وشرائها، مشيرا إلى أن لهذا المشروع أهدافًا دينية واقتصادية واجتماعية وبيئية، كما أنه يقطع الطريق على الجماعات المتطرفة التي تتاجر بالعمل الاجتماعي، ويعطي نموذجًا للشفافية في العمل الجماعي.

ومن جهته، ثمَّن وزير التموين دور الأوقاف في كل ما يقوم به من عمل وطني وخيري واضح وجهد كبير في خدمة القضايا الدعوية والمجتمعية، وأنه لا يألو جهدًا في التعاون مع جميع المؤسسات الوطنية، مؤكدًا أن هذا العمل المؤسسي يُدار باحترافية يتبين من خلالها أن هناك مؤسسات قوية وقادرة على إخراج العمل في أفضل صورة.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك