«القوى العاملة»: تحصيل 478 ألف جنيه مستحقات مصري بالسعودية - بوابة الشروق
الأحد 15 ديسمبر 2019 5:42 م القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل توافق على سن قانون جديد لمكافحة الشائعات وتشديد عقوبة مروجيها؟

«القوى العاملة»: تحصيل 478 ألف جنيه مستحقات مصري بالسعودية

أحمد كساب:
نشر فى : الخميس 14 نوفمبر 2019 - 3:22 م | آخر تحديث : الخميس 14 نوفمبر 2019 - 3:22 م

أعلن وزير القوى العاملة محمد سعفان، اليوم الخميس، أن مكتب التمثيل العمالي التابع للوزارة بالسفارة المصرية في الرياض، نجح في الحصول على كل المستحقات النظامية لعامل مصري من الشركة التي كان يعمل بها، والتي تمثل أجوره المتأخرة فضلا عن مكافأة نهاية الخدمة، والتي بلغت 111 ألفا و200 ريال سعودي، أي ما يوازي 478 ألف جنيه مصري.

وكلف سفعان، مكتب التمثيل العمالي في الرياض، بتقديم الدعم والمساعدة للعامل لحصوله على باقي مستحقاته المالية وعودته مع أسرته إلى أرض الوطن، وذلك في إطار الحفاظ على حقوق العمالة المصرية في الخارج وحل مشاكلها.

من جانبه، وجه الملحق العمالي بالسفارة المصرية بالرياض، المواطن المصري، بسرعة تقديم دعوى عمالية بمكتب العمل للحفاظ على حقوقه، مشيراً إلى أنه نظرا لتعذر تسوية الخلاف بإدارة التسوية الودية بمكتب العمل، فقد تم إحالة الدعوى إلى المحكمة العمالية للبت فيها.

وتابع مكتب التمثيل العمالي الجلسات مع المواطن حتى حصوله على قرار يلزم الشركة بسداد مستحقاته، وعقب صدور صك الحكم تم تحويله إلى محكمة التنفيذ التي أصدرت بدورها قرارا يلزم الشركة بتنفيذ القرار بسداد المستحقات، ومن ثم قام صاحب العمل بإيداع المبلغ المحكوم به للمواطن بحساب محكمة التنفيذ.

وذكر الملحق العمالي، أنه نظرا لانتهاء صلاحية إقامة العامل ووجود بلاغ تغيب عن العمل ضده، فقد تعذر استلام شيك المستحقات من محكمة التنفيذ وصرفه.

وتم توجيه العامل بعمل وكالة لزوجته التي تعمل بشركة أخرى، ولها إقامة سارية لتتمكن من استلام الشيك وصرفه بعد تعديل اسم المستفيد بمحكمة التنفيذ بناء على هذه الوكالة، وبالتالي تم استلام الشيك وصرفه من مصرف الراجحي.

وأوضح الملحق العمالي أنه نظرا لرغبة العامل في المغادرة النهائية هو وأبناؤه الثلاثة، فقد قام مكتب التمثيل العمالي بتحرير خطاب لمكتب عمل الرياض "إدارة الأزمات" بإصدار خروج نهائي للعامل عن طريق إدارة الوافدين بناء على بلاغ التغيب عن العمل.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك