رئيس لبنان السابق: لا بد من إعلان رفض الزج بلبنان في الصراعات الخارجية - بوابة الشروق
الإثنين 19 أغسطس 2019 5:12 م القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

بعد إقالة لاسارتي.. من المدرب المناسب للنادي الأهلي؟





رئيس لبنان السابق: لا بد من إعلان رفض الزج بلبنان في الصراعات الخارجية

أ ش أ
نشر فى : الثلاثاء 16 يوليه 2019 - 3:21 م | آخر تحديث : الثلاثاء 16 يوليه 2019 - 3:21 م

 

أكد الرئيس اللبناني السابق ميشال سليمان أهمية رفض كافة القوى السياسية الزج بلبنان في أتون الصراعات الخارجية، وتغليب سيادة الدولة باعتبارها السبيل الوحيد لاستعادة ثقة الداخل والمجتمع الدولي.

وشدد الرئيس اللبناني السابق - خلال استقباله اليوم الثلاثاء عددا من الوفود السياسية - على ضرورة المطالبة بتحييد لبنان عن صراعات المنطقة والمحاور الإقليمية، على نحو ما تم الاتفاق عليه في إعلان بعبدا (الحوار الوطني بين القوى السياسية اللبنانية عام 2012).

وقال: "لا بد من المجاهرة بضرورة تغليب سيادة لبنان على ما عداها من سياسات عامة أو خاصة، لأن سيادة الدولة هي المدخل الوحيد لاستعادة ثقة الداخل والخارج، وتحسين ظروف الدورة الاقتصادية وانعكاسها الإيجابي على النمو المنخفض حاليا إلى أدنى مستوياته بسبب إظهار لبنان وكأنه في فوضى عارمة".

وأشار سليمان إلى أن محاولات تجاوز اتفاق الطائف (وثيقة الوفاق الوطني اللبناني التي أنهت الحرب الأهلية) عبر اتفاقيات ثنائية أو غيرها، سترتد سلبا على جميع اللبنانيين ومن دون استثناء.

وكان الأمين العام لـ"حزب الله" حسن نصر الله قد أطلق –خلال حوار تلفزيوني قبل عدة أيام– جملة من المواقف المسيئة والتهديدات ضد عدد من الدول العربية، خاصة الدول الخليجية، مع تأكيده أن حلفاء إيران في المنطقة –وفي مقدمتهم حزب الله– لن يقفوا موقف المتفرج إذا ما تعرضت إيران لحرب أمريكية.

ورفض سياسيون بارزون وعدد من القوى السياسية الرئيسية –وفي مقدمتهم تيار المستقبل، وحزب القوات اللبنانية، وحزب الكتائب اللبنانية، وآخرون– مواقف الأمين العام لحزب الله..مؤكدين أنها تخرق سياسة "النأي بالنفس" عن الصراعات الإقليمية المتفق عليها في الحكومة حرصًا على استقرار الوضع الداخلي اللبناني.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك