بعد هجومه على عضوات الكونجرس.. 5 تصريحات «عنصرية» لترامب - بوابة الشروق
الخميس 12 ديسمبر 2019 9:01 م القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل توافق على سن قانون جديد لمكافحة الشائعات وتشديد عقوبة مروجيها؟

بعد هجومه على عضوات الكونجرس.. 5 تصريحات «عنصرية» لترامب

محمد عبدالرحمن
نشر فى : الثلاثاء 16 يوليه 2019 - 2:24 م | آخر تحديث : الثلاثاء 16 يوليه 2019 - 2:24 م

أثارت تغريدات الرئيس الأمريكي دونالد ترامب التي وصفها كثيرون بأنها "عنصرية" ضد أربعة من عضوات الكونجرس الأمريكي، جدلا واسعًا وأعادت إلى الأذهان تصريحات مماثلة للرئيس الجمهوري.

وقال ترامب فى تغريدة له علي حسابه الشخصي "تويتر" مطلع الأسبوع إن "عضوات كونجرس ديمقراطيات تقدميات"، لم يشر إلى أيا منهن باسمها لكنه قال "إنهن أتين فى الأصل من بلدان ذات حكومات كارثية تعتبر هى الأسوأ والأكثر فسادا وعدم كفاءة فى العالم".

وليست هذه المرة الأولى التي يدلي فيها الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، بتصريحات توصف بإنها "عنصرية"، وسبقها تصريحات "عنصرية" كان أبرزها ضد الرئيس الأمريكي السابق باراك أوباما.

ووصفت العضوات الأربعة ألكساندريا أوكاسيو، وإلهان عمر، وأيانا بريسلي، ورشيدة طليب، في مؤتمر صحفي، تغريدات ترامب ضدهن بأنها "إلهاء" للشعب الأمريكي عن سياسات الإدارة الحالية، ناصحين الشعب الأمريكي "بألا يبتلع الطعم".

وأضاف أنهن "يخبرن شعب الولايات المتحدة، أعظم وأقوى أمة على الأرض، كيف يجب أن ندير حكومتنا"، واستطرد متسائلا: "لماذا لا يعدن ويساعدن فى إصلاح الأماكن الفاشلة التى أتين منها".

وولدت الكساندريا أوكاسيو- كورتيز، ورشيدة طليب وآيان بريسلي، ونشأن في الولايات المتحدة، بينما انتقلت الرابعة، وهي إلهان عمر، إلى الولايات المتحدة وهي طفلة، حسب ما ذكرت "بي بي سي".

التشكيك في جنسية الرئيس الأمريكي السابق باراك اوباما
في مقابلة مع محطة "إيه بي سي" الأمريكية، عبر ترامب عام 2011، عن تشكيكه في محل ميلاد الرئيس الأمريكي "بارك اوباما" ، وقال: "لماذا لا يكشف الرئيس عن شهادة ميلاده؟"،
ولم يتوقف الأمر عند هذا الحد، ففي أغسطس 2012، كتب ترامب على موقع "تويتر" قائلا "مصدر شديد الثقة اتصل بمكتبي وقال إن شهادة ميلاد أوباما مزيفة".

وصف الدول الإفريقية بحثالة الدول
في يناير 2018، أثار ترامب، غضب الدول الإفريقية، بعدما نقلت وسائل إعلام تصريحات للرئيس ترامب، واصفًا فيها الدول الإفريقية بأنها "حثالة".

وذكرت صحيفة "واشنطن بوست" أن الملياردير الجمهوري استقبل في مكتبه عددا من أعضاء مجلس الشيوخ للبحث في اجتماع حول الهجرة، كما نقلت الصحيفة عن مصادر لم تذكرها، أن ترامب سأل خلال المناقشات "لماذا يأتي كل هؤلاء الاشخاص القادمين من حثالة الدول إلى هذا البلد؟".

ورد الرئيس الأمريكي بأنه لم يستخدم العبارات المسيئة التي أثارت غضب الأمم المتحدة ودفعتها إلى وصف كلامه بالـ"عنصري"، وكتب ترامب أن "اللهجة التي استخدمتها في الاجتماع كانت قاسية لكنني لم استخدم هذه الكلمات".

ترامب عن المهاجرين المكسيكيين: "يجلبون المخدرات والجريمة"
لم يتوقف الرئيس الأمريكي خلال حملته الانتخابية عن التحريض ومهاجمة المهاجرين المكسيكيين والأمريكيين من أصل مكسيكي إذ قال عام 2015: "المكسيك لا ترسل لنا أفضل الأشخاص، ولكنها ترسل أشخاصا يسببون الكثير من المشاكل، يجلبون المخدرات والجريمة. إنهم مغتصبون، وبعضهم كما أعتقد، أناس طيبون". وبلغ الأمر ذروته بوعده الانتخابي المثير للجدل بشأن بناء جدار على الحدود مع المكسيك على أن "تتحمل المكسيك تكلفته".

ترامب "الإسلام يكرهنا"
تصريحات ترامب عن المسلمين كثيرا ما تثير الجدل، وفي حوار مع محطة "سي إن إن" في مارس 2016، قال ترامب: "اعتقد أن الإسلام يكرهنا".
ولاحقًا قال: "لدينا مشاكل مع المسلمين ولدينا مشاكل مع المسلمين الذين يدخلون بلادنا".



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك