بيت العائلة المصرية يؤكد قوة النسيج الوطني.. ويفتتح البرنامج التدريبي «لأني أب» - بوابة الشروق
الجمعة 10 أبريل 2020 11:34 ص القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تتوقع احتواء أزمة كورونا في المنطقة والعالم قريبا؟

بيت العائلة المصرية يؤكد قوة النسيج الوطني.. ويفتتح البرنامج التدريبي «لأني أب»

بيت العائلة المصرية
بيت العائلة المصرية
أ ش أ
نشر فى : الثلاثاء 18 فبراير 2020 - 10:39 ص | آخر تحديث : الثلاثاء 18 فبراير 2020 - 10:39 ص

قال المنسق العام لبيت العائلة المصري الدكتور محمد عبد العاطي، إن البرنامج التدريبي (لأني أب) الذي بدأت فعالياته أمس، يأتي انطلاقا من الدور الديني والاجتماعي والثقافي لـ"بيت العائلة"، الذي يعمل منذ نشأته على تعزيز روح التسامح والتآخي بين أبناء الوطن، ويتصدى لكل دعاوى العنف والتعصب الفكري .. مؤكدا أن اجتماع وعاظ الأزهر مع القساوسة دليل قاطع على قوة النسيج الوطني المصري.

وأضاف عبد العاطي - في تصريح اليوم الثلاثاء - أن البرنامج يهدف إلى تدريب مجموعة من وعاظ الأزهر ومجموعة من القساوسة على أفضل أساليب تقوية الترابط الأسري، وذلك من خلال التوعية بدور الأب في رعاية الأسرة وتقويمها، إلى جانب تنمية الوعي المجتمعي بأهمية تفعيل القيم المشتركة بين الأديان، من أجل استعادة منظومة القيم في المجتمع المصري.

وأوضح أن فعاليات البرنامج التدريبي ستستمر لمدة أربعة أيام من 17 إلى 20 فبراير الجاري، يحاضر فيها خبراء في مجال العلاقات الأسرية، بمشاركة 75 واعظًا من الأزهر الشريف، و75 قسيسًا من مختلف الطوائف المسيحية في مصر، بالإضافة إلى عدد من علماء الدين المسلمين والمسيحيين، لافتا إلى أن الوعاظ والقساوسة افتتحوا أعمال البرنامج التدريبي بترديد النشيد الوطني، كما حرص كل منهم أن يذهب إلى الآخر ويتعرف عليه ويتودد إليه، في صورة تدل على تلاحم وترابط النسيج الوطني المصري.

يذكر أن بيت العائلة المصرية، الذي تم إنشاؤه في أكتوبر 2011 بمبادرة من فضيلة الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب، شيخ الأزهر الشريف، يهدف إلى الحفاظ على النسيج الوطني للأمة المصرية، والتصدي لكل محاولات بث الفرقة بين أبناء الوطن، من خلال العمل على ترسيخ وتفعيل القيم المشتركة العليا، مثل المواطنة والتسامح والتعايش بين أبناء الوطن في الداخل والخارج.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك