الأحد 26 مايو 2019 6:09 ص القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

ما مدى رضاك عن الدراما الرمضانية للموسم الجاري؟

السعودية والإمارات تدعمان السودان بثلاثة مليارات دولار


نشر فى : الإثنين 22 أبريل 2019 - 4:13 ص | آخر تحديث : الإثنين 22 أبريل 2019 - 4:13 ص

المجلس العسكرى الانتقالى يعتقل قياديين بحزب البشير..ويحيل مسئولين بالاجهزة الامنية للتقاعد.. وحزب الترابى: الجيش قام بعملية إسعاف لإنقاذ البلاد
أعلنت السعودية والإمارات، أمس، تقديم دعم للشعب السودانى بقيمة ثلاثة مليارات دولار، استشعارا لواجبهما نحو الشعب السودانى.
وذكرت وكالة الأنباء السعودية الرسمية «واس» أن «المملكة العربية السعودية، ودولة الإمارات العربية المتحدة أعلنتا تقديم حزمة مشتركة من المساعدات لجمهورية السودان، يصل إجمالى مبالغها إلى ثلاثة مليارات دولار أمريكى».
وقالت الوكالة إن المساعدات تشمل «500 مليون دولار مقدمة من البلدين كوديعة فى البنك المركزى السودانى وذلك لتقوية مركزه المالى، وتخفيف الضغوط على الجنيه السودانى، وتحقيق مزيد من الاستقرار فى سعر الصرف».
ولفتت الوكالة إلى أنه «سيتم صرف بقية المبلغ لتلبية الاحتياجات الملحة للشعب السودانى الشقيق، تشمل الغذاء والدواء والمشتقات النفطية».
إلى ذلك، أصدر رئيس المجلس العسكرى الانتقالى، الفريق أول ركن عبدالفتاح البرهان، قرارا بإحالة الضباط برتبة فريق الذين يبلغ عددهم 8 أشخاص إلى التقاعد بهيئة قيادة الجهاز فى إطار خطة وإجراءات إعادة هيكلة وتنظيم الجهاز.
وشمل القرار كلا من تاج السر عثمان سليمان، عبدالعزيز عبدالله بخيت، دخرى الزمان عمر محمد، سليمان محمد أحمد محمد، أحمد مختار أحمد، عبدالوهاب الرشيد على، محمد مختار حسن وعباس على خليفة، وفقا لشبكة «سكاى نيوز عربية» الإخبارية.
وفى وقت سابق، وجه النائب العام المكلف الوليد سيد أحمد محمود، خطابا لمدير جهاز الأمن والمخابرات الوطنى بشأن رفع حصانة عدد من المشتبه بهم من منسوبى الجهاز فى مقتل مدرس يدعى أحمد الخير بمنطقة خشم القربة خلال احتجازه فى فبراير الماضى.
إلى ذلك، قالت مصادر عسكرية إن المجلس العسكرى الانتقالى اعتقل عددا من رموز حزب الرئيس المعزول عمر البشير (حزب المؤتمر الوطنى)، بينهم مساعد رئيس الجمهورية السابق نافع على نافع ورئيس البرلمان السابق أحمد إبراهيم الطاهر وكذلك علي عثمان طه حيث تم إيداعهم سجن كوبر بمدينة بحرى شمال الخرطوم، المتواجد فيه البشير منذ الأسبوع الماضى، وفقا لوكالة الأنباء الألمانية.
فى سياق متصل، أعلن صديق يوسف، القيادى فى «تحالف الحرية والتغيير» المنظم للاحتجاجات بالسودان، أن منظمى الاحتجاجات اتفقوا مساء أمس الأول مع المجلس العسكرى على «مواصلة اللقاءات» للاتفاق على حل تتسلم بموجبه حكومة مدنية السلطة من الجيش.
من جهته، أكد تجمع المهنيين أنه لم يصل لاتفاق مع المجلس العسكرى بشأن أسماء أعضاء الحكومة، فيما من المقرر أن يعلن التجمع خلال ساعات عن تشكيلة مجلس رئاسى مدنى من 9 أعضاء.
من جهته، اعتبر على الحاج، الأمين العام لحزب «المؤتمر الشعبى السودانى» (حزب السياسى الراحل حسن الترابى)، أن إجراءات المجلس العسكرى الانتقالى شكلت عملية إسعاف لإنقاذ الوضع فى السودان، خاصة أن البشير، كان مصرا على فض الاعتصام بالقوة.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك