برهامى: اخترنا السيسى من أجل مصلحة مصر ..وثابت: المشير وعدنا بألا يكون له ظهير سياسى - بوابة الشروق
الثلاثاء 18 فبراير 2020 9:04 م القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل يستطيع الأهلي والزمالك الصعود لنصف نهائي أفريقيا؟


مخيون: تسميتنا بـ«النور السلفى» خطأ.. ونرحب بكل مصرى بصرف النظر عن ديانته

برهامى: اخترنا السيسى من أجل مصلحة مصر ..وثابت: المشير وعدنا بألا يكون له ظهير سياسى

حزب النور يؤيد السيسى -ارشيفية
حزب النور يؤيد السيسى -ارشيفية
كتب ــ أحمد بدراوى:
نشر فى : الخميس 22 مايو 2014 - 10:39 ص | آخر تحديث : الخميس 22 مايو 2014 - 10:46 ص

على وقع هتافات «بقولها وانا مرتاح صوتنا بقوة لعبدالفتاح.. حزب النور قالها قوية السيسى رجل المرحلة دية.. حزب النور سير سير واحنا صوتنا للمشير»، عقد حزب النور السلفى أول من أمس، مؤتمره الأول الحاشد لدعم عبدالفتاح السيسى رئيسا لمصر بالإسكندرية، الهتافات السلفية كان من بينها هتاف واحد ظل لسنين هتاف إخوانى بامتياز، حيث هتف أبناء النور «هى لله هى لله مش للمنصب ولا للجاه».

قال رئيس حزب النور، يونس مخيون، تعليقا على تصريحاته حول عدم وجود معتقلين سياسيين فى مصر، والتى أثارت جدلا، إنه كرئيس حزب ينتقى ألفاظه ومعانيه، وعندما ذكر ذلك قصد أن المعتقل هو المحتجز دون تهمة أو قضية فى ظل حالة الطوارئ، وبذلك فمصر ليس فيها معتقلين، وإنما أشخاص محبوسون على ذمة قضايا طبقا للمحكمة، أو حبس احتياطى طبقا للنيابة.

وأضاف مخيون، فى تصريحات خاصة لـ«الشروق» أمس، على هامش مؤتمر حزب النور بالإسكندرية لدعم المرشح الرئاسى عبدالفتاح السيسى: «نحن حزب سياسى مفتوح لجميع المصريين، ونحن نعترض على تسميتنا بحزب النور السلفى، فتلك تسمية خاطئة، نحن حزب لكل المصريين، ونرحب بكل مصرى بصرف النظر عن ديانته».

وحول وجود أقباط داخل صفوف الحزب، قال: «أبوابنا مفتوحة، ومستعدون لاستقبال أى مقتنع ببرنامجنا لينضم لصفوف الحزب، ووكلاء مؤسسى الحزب موجود بينهم أقباط».

وقال ياسر برهامى، نائب رئيس الدعوة السلفية، إن هناك محاولات حثيثة لإنشاء فوضى فى المنطقة العربية، وتقسيم بعض البلاد، مضيفا: «قالوا لنا الدور جاى عليكم، لكن الله عودنا إنه يحفظنا لأننا حفظنا دينه». وتابع: «نحن لم نختر السيسى لأنه الورقة الرابحة، ولكن من أجل مصلحة مصر». ورأى برهامى، أن «حزب النور هو رمانة الميزان فى الحياة السياسية المصرية، ومهما كانت نتائج اختيارتنا لن نندم».

بدوره قال أشرف ثابت؛ نائب رئيس حزب النور، فى تصريحات على هامش المؤتمر، إن «حزب النور ليس فى لائحته الداخلية ما يمنع غير المسلمين من الانضمام له، والحزب يرحب بكل مصرى بغض النظر عن ديانته أو أيدولوجيته، والحزب الدينى هو من يمنع فئة معينة، وذلك غير موجود فى النور».

وأشار إلى أن المرشح عبدالفتاح السيسى فى لقائه مؤخرا مع القوى السياسية، وعد أنه لن يبحث عن ظهير سياسى له، وإنما ظهير فكرى.

وأبدى ثابت تحفظه على القول بأن حزب النور مؤيد للدولة الحالية،



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك