تفاصيل قانون حيازة الحيوانات الخطرة: الحبس 3 أشهر أو غرامة 100 ألف جنيه لمن يربي كلبا دون رخصة - بوابة الشروق
الإثنين 27 سبتمبر 2021 6:57 ص القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تؤيد محاسبة الطبيب المتهم في واقعة فيديو «السجود للكلب»؟

تفاصيل قانون حيازة الحيوانات الخطرة: الحبس 3 أشهر أو غرامة 100 ألف جنيه لمن يربي كلبا دون رخصة

الكلب البوليسي
الكلب البوليسي
محمد عبد الناصر
نشر في: الجمعة 23 يوليه 2021 - 6:15 م | آخر تحديث: الجمعة 23 يوليه 2021 - 6:23 م
النائب أحمد السجيني: مشروع القانون يتضمن فصلًا عن شروط وضوابط حيازة الكلاب في مصر
ناشط حقوقية: قانون مفتقد الحماية القانونية لكلاب وقطط بلا مأوى
تاجر كلاب: بيع وتربية الكلاب يحتاج خبرة
يرى البعض في الكلب صديقا "وفيا" والبعض الآخر يراه حارسا أمينا، وما بينهم يوجد ما يرى في تربيته تجارة رابحة ومن أجل كل هذه الصفات والمزايا قدم النائب أحمد السجيني رئيس لجنة الإدارة المحلية بمجلس النواب، مشروع قانون تنظيم حيازة وتداول الحيوانات الخطرة.

وتضمن القانون فصلًا مطولًا عن شروط وضوابط حيازة الكلاب في مصر، وما العقوبات المقررة قانونيًا حال مخالفة هذه الشروط.

وجاءت العقوبات المتعلقة بحيازة الكلاب وتراخيصها وفق مشروع القانون في المادة 19 بعقاب المخالف بالحبس مدة لا تقل عن 3 أشهر، ولا تتجاوز سنة، وبغرامة لا تقل عن 50 ألف جنيه، ولا تجاوز 100 ألف جنيه.

فيما نصت المادة 10 على أن تحظر حيازة الكلاب إلا من خلال ترخيص من مديرية الطب البيطري المختصة، وشملت المادة 20 المعاقبة بالحبس لمدة لا تجاوز 6 أشهر، كما نصت المادة 12 على أن يتم تسليم حائز الكلب لوحة معدنية تحمل الرقم المسلسل ويتم تثبيتها في رقبة الكلب بصورة دائمة، وحال فقدها يجب عليه التوجه فورًا لطلب لوحة جديدة مع أداء تكلفتها.

بينما نصت المادة 13 على تكميم الكلاب وتقييدها بطريقة مناسبة للسيطرة عليها، أثناء التنزه واصطحابها خارج حدود أماكن إيوائها، على أن لا يقل سن صاحب الكلب عن 16 سنة. 

رابعة فهمى المحامية عضو لجنة المحامين والمهتمة بحقوق الحيوان تقول إن قانون مجلس النواب بترخيص الكلاب قانون مفتقد للرحمة، بمعنى أن هناك مفهوم "المخالصة" للقانون يقضي الحق بقتل الكلاب والقطط البلدى بالشوارع، وهذا شيئ غير أخلاقى يتنافى مع أخلاقيات المجتمع المدنى، قائلة:"أنا لا أمانع أن أرخص الحيوان ولكن ما الحماية القانونية التى تحمى تلك المخلوقات فى حرارة الصيف وبرد الشتاء".

وأضافت أن الحيوانات بالشوارع المصرية مشردة ولا تلاقى طعامها أو شرابها، علاوة على القهر الذي تجنيه تلك المخلوقات من العنصر البشري بالشوارع، متابعة:" قدام عنيا كلب بيدبول صاحبه بيخليه يتخانق مع كلب بلدى فى الشارع حتى لقى الأخير مصرعه وأصحاب الكلب يصفقون وكأنها مبارة لكرة القدم".

وأكدت على أن تلك الحيوانات أمه مسبحة ومصلية بناءً على نصوص قرآنية، فهى غير مؤذية، قائلة:" دى حيوانات بتحمينى أعدمها لي واقتلها لي الكلب بيحرسني من الحرامية والقط بيصطاد ثعابين وحشرات حال دخولها المنزل، مطالبة بمعاقبة من يسيئ لها بالشوارع ورفد الأطقم الطبية التى تحقنها بسموم "الاستركلين" ومواد مسرطنة للقضاء علي مخلوقات ربنا.

اما راغب أحمد، مواطن بمنطقة مصر الجديدة، يرى أن فكرة ترخيص الكلاب سابقة من نوعها وقرار رائع، حيث أنه يربي 3 كلاب "بيدبول وجيرمن وهاسكى"، قائلًا :"طول مبنربي بانتظام ونكبر وبنعالج وبنطعم الكلب مفيش خوف منه إذا كان خارج البيت أو بالداخل، وبكون مرتاح ومطمئن بجواره".

ويضيف أحمد زهران تاجر كلاب: "أقوم بتربية وبيع الكلاب بكافة أنواعها والبيع والشراء يتم من خلال الموبايل أولاً ثم التسليم بعدها من خلال توجهنا للزبون وقيامه بمعاينه الكلب، والتأكد من حالته الصحية والمواصفات التي تم الإتفاق عليها ثم نقوم بتسليم الكلب واستلام المال، ويقوم الزبون بالاتصال بنا بعد ذلك في حاله مواجهة مشكله ما مع الكلب او السؤال عن شيء، ويحدث ذلك بتكرار مع الزبائن ذات التجربة الأولى في تربية الكلاب".

ويختلف التدريب من كلب لآخر وفقاً للنوع فهناك كلاب ولف وكلاب حراسة وكلاب للعاب، وتتغذي هذه الكلاب علي الفراخ واللحمه والعيش بالشوربة، وتختلف وفقاً لتربية الكلب وتعوده علي تناول شيء معين من البداية، أقوم بإحضار الطبيب البيطري كل 15 يوما لحقن الكلاب ضد الأمراض المختلفة كالديدان والسعر والأمراض الجلدية المعدية. فأوجه نصيحة بعدم تربية هذه الكلاب أو شرائها إلا في حالة وجود خبرة كبيرة في التعامل معها.

ولفت مروان السيد، مواطن بمنطقة عين شمس، إلى أن الكلاب البلدي تملأ الشوارع وتتجمع حول مخلفات القمامة وتشكل ضرر كبير للمواطنين بالمنطقة، موضحًا أن الكلاب الأجنبي لا تشكل خطر مثل الكلاب البلدى نتيجة لتحديد مكان لها وقت النوم والطعام والشراب، فهى خطرة فى حالة واحدة عن عدم سيطرة المالك عليه وخاصة إذا كان بشارع.

ويكشف محمد طلب حارس جراج بمنطقة الوراق أنه يستعين بالكلاب في حراسة السيارات الموجوده داخل الجراج من السرقه، وتعطيه إحساس بالأمان أثناء حراسته للجراج، وفي حاله اقتراب شخص غريب من الجراج او ملاحظة حركه غير طبيعية تبدا الكلاب بالنباح، ولا تسمح للشخص الدخول للجراج فهي بمثابة منبه، والكلاب أصبحت تتعرف على أصحاب السيارات مع التكرار والتردد علي الجراج، وتميزها بحاسه الشم قويه ونومها قليل.

"الشروق" رصدت أسعار الكلاب وأنواعها، حيث يوجد 7 أنواع من أشهر الكلاب التى ظهرت حيث يأتى فى المقدمة كلب الولف الألماني المصنف من أذكي أنواع الكلاب، ويستخدم في الحراسات مع رجال الأمن، وتتراوح أسعاره بين 2500 إلى 4000 جنيه.

والمرتبة الثانية يأتى كلب لابرادور وهو من الأنواع الشعبية المحببة للعائلات، لميلها إلى اللعب مع الصغار داخل المنزل، حيث يمنح الأسرة الكثير من المتعة والانتعاش، ويبدأ سعره من 1250حتى 5000 جنيه.

وفي المرتبة الثالثة يأتى كلب البيتبول وهو من أقوى السلالات في العالم وأكثرها شراسة، نظرًا لضخامة جسمة وقوة فكه، فيما تشتهر محافظة الأقصر في الصعيد بسلالة نادرة من الكلاب، أطلق عليها كلب الأرمنتي، والذى يتميز بأنه صغير الحجم وشعره كثيف، وشديد الذكاء، وسعره يتراوح بين ألف إلى 1500جنيه.

بينما يأتى كلب الهاسكي الذي تبدأ اسعاره من 4 آلاف وحتى 10 آلاف جنيه، وهى محببة لدى الجميع، لأنها تتسم بمظهرها الرائع، وعلى الرغم من كونها حنونة في تعاملها مع الكبار والصغار، إلا أنها قوية وتعيش فى أجواء باردة.

ويطلق على كلب الجيرمن "الكلب البوليسي" وهو من أكثر الأنواع شهرة في مصر، وتتسم كونها من سلالة نقية وكبير الحجم، وقوي البنيان، كما أنه مخلص جدًا لصاحبه، وأسعاره تبدأ من 2000 إلى 10 آلاف جنيه، ولك فى الآونة الأخيرة ظهر كلب الجولدن وبدأت العائلات تقبل على شرائه، نظرًا لأنه مسالم جدا وآمن على الأطفال، وأسعاره تبدأ من 1500 إلى 3500 جنيه.


قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك