ملك بدوى: كنت خائفة من تراجيديا «ريم» فى «الزوجة 18» - بوابة الشروق
الثلاثاء 17 سبتمبر 2019 9:58 م القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

بعدما أعلن الاتحاد المصري لكرة القدم عن ترشيح 5 أسماء لتدريب المنتخب .. من تختار؟



ملك بدوى: كنت خائفة من تراجيديا «ريم» فى «الزوجة 18»

محمد عباس
نشر فى : الأحد 26 مايو 2019 - 10:25 م | آخر تحديث : الأحد 26 مايو 2019 - 10:25 م

تشارك الفنانة الشابة ملك بدوى فى مسلسل «الزوجة 18»، الذى ينافس فى السباق الرمضانى، وتجسد شخصية «ريم» الشقيقة الصغرى لـ«حمزة» الذى يلعب دوره الفنان حسن الرداد.

وقالت «ملك» فى تصريحات لـ«الشروق» إن دورها مختلف عن طبيعة العمل الكوميدية، حيث كانت الفتاة الهادئة التى لم تحتك بالعالم الخارجى، على عكس شقيقها كثير الزواج، ووالدتها التى تهتم بشكلها ودائمًا ما تساعد «حمزة» على أفعاله، وأنها كانت متخوفة حينما عرض عليها الدور؛ بسبب التراجيديا المفرطة فى الشخصية، ولكن ما دفعها للموافقة هو عدم التشابه مع أدوار زوجات الفنان حسن الرداد.

وأشارت «بدوى» أن المنتج ممدوح شاهين والمخرج مصطفى فكرى، هما من رشحاها للدور بناء على مشاركتها السابقة بمسلسلى «لعنة كارما» و«الطوفان»، وأن الشخصية احتاجت منها العديد من المعايشات، لأن الشخصية مختلفة تمامًا عنها فهى اجتماعية إلى حد كبير على عكس دورها فى المسلسل، بالإضافة إلى نوعية الملابس المستخدمة والتى ساعدتها والدتها فى اختيارها.

وعبرت «ملك» عن سعادتها بأجواء المسلسل مؤكدة أن الفنان حسن الرداد ودود ولا يمتنع عن مساعدة أى شخص، وأن من أحب الأشخاص إلى قلبها من أبطال العمل كان الفنان محمود البزاوى الذى دائمًا ما يقدم الدعم لكل صناع العمل.

وأشادت «ملك» بالفنانة اللبنانية هيفاء التى شاركتها من قبل بطولة مسلسل «لعنة كارما»، الذى عرض فى الموسم الرمضانى الماضى وجسدت فيه شخصية «سارة» شقيقة «كارما» وهى الشخصية التى كانت تؤديها «وهبي»، وقالت إن هيفاء من القلائل التى تفسح المجال لمن أمامها بالظهور وتساعده للتطوير والإبداع ليخرج دوره أحسن ما يكون، معلقة: «أكثر شخص أحببت التمثيل معه»، وأضافت أن الشخصية التى جسدتها قد أرهقتها كثيرًا فى التحضير لأن حجم الدور كان كبيرا وتعانى الكثير من المشاكل النفسية.

وأكدت «بدوي» على سعادتها بأن بداية دخولها للتمثيل كانت مع المخرج خيرى بشارة بمسلسل «الطوفان» الذى ضم عددا كبيرا من النجوم، وأشارت إلى أنها احتاجت أن تأخذ دروسا فى مخارج الألفاظ لتحسين نطق الكلمات، بعدما لفت نظرها «بشارة» لوجود مشكلة لديها بمخارج الألفاظ، ولفتت أن الدور الذى جسدته فى المسلسل كان يشبهها إلى حد كبير من حيث التلقائية وطريقة المزاح.

وأشارت «بدوي» إلى أنها تهتم بمتابعة ردود الأفعال حول أدوارها، مضيفة أنها كانت تحزن عندما تجد تعليقات سلبية حول الشخصيات التى تجسدها، ولكن المخرج خيرى بشارة أخبرها بأن هذا الأمر يعد نجاحا، فأصبحت منذ ذلك الحين تهتم بالنقد البناء فقط، فالنقد المجرد يعيق التقدم إلى الأمام.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك