كيف ساهم إلغاء الطوارئ فى صعود البورصة؟ - بوابة الشروق
الثلاثاء 7 ديسمبر 2021 3:08 ص القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

برأيك.. إلى أي مرحلة سيصل المنتخب المصري في كأس العرب؟


كيف ساهم إلغاء الطوارئ فى صعود البورصة؟

محمد المهم:
نشر في: الأربعاء 27 أكتوبر 2021 - 10:23 م | آخر تحديث: الأربعاء 27 أكتوبر 2021 - 11:59 م

عطا: «السبعينى» يواصل التراجع بسبب وقف أكواد متعاملين بالسوق
ساهم قرار الرئيس عبدالفتاح السيسى، بإلغاء مد حالة الطوارئ فى مصر، فى صعود المؤشر الرئيسى للبورصة المصرية بشكل قوى خلال الجلستين الماضيتين.
وارتفع مؤشر «إيجى إكس 30» أمس بنسبة 0.96%، ليغلق عند مستوى 11364 نقطة ، فيما تراجع المؤشر «إيجى إكس 100» بنسبة 0.49% عند مستوى 3230 نقطة، وهبط مؤشر الشركات الصغيرة والمتوسطة «إيجى إكس 70» بنسبة 0.54% عند مستوى 2249 نقطة
وأرجع محمود عطا، مدير الاستثمار بشركة يونيفرسال لتداول الأوراق المالية، ارتفاع المؤشر الثلاثينى منذ بداية الأسبوع، نتيجة قرار إلغاء حالة الطوارئ، مؤكدا أنه أثر بشكل ملحوظ على قرار المستثمرين خاصة الأجانب، مما ساهم فى دخول سيولة جديدة إلى السوق.
وأصدر الرئيس عبدالفتاح السيسى، الإثنين الماضى، قرارًا بإلغاء مد حالة الطوارئ فى جميع أنحاء البلاد، للمرة الأولى منذ سنوات.
وأضاف عطا، أن طرح شركة آى فاينانس للتكنولوجيا المالية ساهم فى تحسن المؤشر الثلاثينى، لاسيما مع ارتفاع بعض الأسهم القيادية كالبنك التجارى الدولى وحديد عز.
لكن مدير الاستثمار بشركة يونيفرسال، أوضح أن المؤشر السبعينى شهد على مدار جلسات الأسبوع هبوطا عنيفا من مستويات 2400 نقطة إلى 2200 نقطة، كما شهدت بعض أوراقه تراجعًا تجاوز الـ40%.
وأرجع عطا ذلك الهبوط إلى ثلاثة أسباب أولها وقف بعض أكواد المتعاملين ذوى الملاءة المالية الكبيرة، وثانيها دخول بعض الأسهم لجدول (د)، ما يعنى منع الورقة من التعامل بالمارجن (قيام شركات السمسرة بتمويل المستثمرين مشترياتهم من الأسهم)، والسبب الثالث يتمثل فى إعادة هيئة الرقابة المالية النظر فى الضوابط الخاصة بالمارجن أو «الشراء بالهامش»؛ حيث لوحظ أنه يمنح نسب كبيرة بالسوق، وهو ما زاد حدة هبوط المؤشر.
وأضاف أن المؤشر السبعينى وصل لمستويات متدنية، متوقعا أن يرتد مرة أخرى خلال الفترة المقبلة لمستوى 2700 نقطة.
وقال عطا إنه منذ الحديث عن ضريبة الأرباح الرأسمالية، والسوق فى حالة ارتباك شديدة، لافتا إلى أن مجلس النواب استمع لمقترحات المتعاملين بالسوق، والتى أجمعت على إلغاء الضريبة أو التأجيل.
وفى سؤاله عن فرض الضريبة مطلع العام المقبل، أوضح عطا أنه هذا هو السيناريو الأسوأ للسوق المصرى، «لذلك نطالب بالغائها أو تأجيلها»، مؤكدا أن جميع الأسواق المنافسة لا تفرض ضريبة بل تخفض تكاليف التداول بهدف ضخ سيولة وجذب مستثمرين جدد.
وشدد على أن استكمال برنامج الطروحات الحكومية مرهون بإلغاء الضريبة أو تأجيلها، وذلك لكى نرى طروحات جديدة ناجحة مثل أى فاينانس، وفق قوله.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك