الأحد 21 يناير 2018 6:42 ص القاهرة القاهرة 10.3°

الأكثر قراءة

شارك برأيك

هل حررت توكيلا لأحد المرشحين المحتملين لانتخابات الرئاسة؟

«عن يهود مصر» فيلم يؤرخ لمصر التي لا نعرفها

افيش الفيلم الوثائقي "عن يهود مصر"
افيش الفيلم الوثائقي "عن يهود مصر"
القاهرة - أ ش أ
نشر فى : الثلاثاء 9 أكتوبر 2012 - 12:40 م | آخر تحديث : الثلاثاء 9 أكتوبر 2012 - 12:40 م

قال المخرج أمير رمسيس: "إن الفيلم الوثائقي "عن يهود مصر"، الذي عُرض مؤخرًا في إطار "بانوراما الفيلم الأوروبي"، يؤرخ لمصر التي لا يعرفها الكثيرون، وكيف كانت بلدًا يحتضن الجميع بغض النظر عن ديانته".

 

 

وأضاف رمسيس، أن الفيلم يرصد تاريخ اليهود المصريين الذين عاشوا بيننا خلال النصف الأول من القرن الماضي بشكل معلوماتي، بعيدًا عن نمطية الشخصية اليهودية في التليفزيون والسينما من أنه "جاسوس وصهيوني".

 

 

وأوضح، أنه جرى التصوير بين القاهرة والإسكندرية وباريس، حيث التقى هناك بعدد من اليهود المصريين، الذين هاجروا من البلاد عقب العدوان الثلاثي على مصر 1956، وما تبعه من موجة شعور بالعداء تجاه اليهود باعتبارهم جميعًا أعداء للبلاد.

 

 

ولفت إلى أن فكرة الفيلم راودت كاتب السيناريو قبل 15 سنة، لكنها لم تدخل حيز التنفيذ سوى منذ ثلاث سنوات فقط، وهي المدة التي استغرقها خروج الفيلم إلى النور حيث بدأ العمل فيه 2009 وانتهى في 2012، مشيرًا إلى أن الفيلم تضمن شهادات لكتاب ومؤرخين مصريين مهتمين بتاريخ اليهود في البلاد.

 

 

وقال رمسيس: "إن الفيلم تضمن كذلك تصوير أبرز معالم اليهود في القاهرة والإسكندرية، فضلا عن شهادات لبعض أبناء الجالية اليهودية الباقين في مصر حتى الآن"، مشيرًا إلى أنه لم يكن يتوقع هذا القدر من المعاناة خلال رحلة إعداد الفيلم، حيث وصل الأمر إلى تعقيد وبيروقراطية بمنع التصوير في أماكن بعينها، لكن تم تجاوز كل تلك المصاعب أخيرًا، وخرج العمل إلى النور.

 

 

وأوضح، أنه يهدف من خلال الفيلم إلى التأريخ لتلك المرحلة التاريخية الهامة للبلاد، وقال إن الإقبال على مشاهدة الفيلم خلال البانوراما منحه مزيدًا من الثقة لصناعة أفلام تسجيلية توثق للتاريخ المصري في مختلف المراحل.

 

 

يذكر أن فيلم "عن يهود مصر" يرصد أجزاء من حياة الطائفة اليهودية التي عاشت بمصر خلال النصف الأول من القرن العشرين وحتى خروجهم الكبير من البلاد بعد العدوان الثلاثي في 1956، وبحسب صناعه فهو محاولة لإجابة أسئلة تتعلق بالتغير في الهوية المصرية التي كانت يومًا ما نموذجًا للتسامح وقبول الآخر، وكيف تغيرت تدريجيًا بالخلط بين السياسة، وبين الأديان إلى مجتمع يرفض الآخر ويلفظه.

 

 

ويوثق للمرحلة خلال أحداث الفيلم د.محمد أبو الغار وكتابه "يهود مصر من الازدهار للشتات"، والراحل أحمد حمروش، عضو جماعة الضباط الأحرار وتبلغ مدة الفيلم 95 دقيقة.

 




شارك بتعليقك