السبت 16 ديسمبر 2017 1:48 ص القاهرة القاهرة 16.4°

الأكثر قراءة

شارك برأيك

هل تتوقع تراجع ترامب عن قرار اعتبار القدس عاصمة إسرائيل؟

نقيب الصحفيين يتفق مع نظيره القبرصي على التعاون خلال الفترة المقبلة

القاهرة - أ ش أ:
نشر فى : الثلاثاء 21 نوفمبر 2017 - 4:02 م | آخر تحديث : الثلاثاء 21 نوفمبر 2017 - 4:02 م

اتفق عبدالمحسن سلامة نقيب الصحفيين ورئيس مجلس إدارة الأهرام، مع نقيب صحفيي قبرص يورغوس فرانجوس، على إقامة تعاون فعال بين النقابتين خلال الفترة المقبلة، والاستفادة من الخبرات المتبادلة، بالتوقيع على بروتوكول تعاون.

وتم خلال اللقاء، الذي عقد بين الجانبين بمقر نقابة الصحفيين القبارصة وسط نيقوسيا، عقد اتفاق من حيث المبدأ لتسليط الضوء على العلاقات القوية والمتينة بين مصر وقبرص، والتكتل الثلاثي مع اليونان الذي وضع أساسه الرئيس عبدالفتاح السيسي بالقاهرة في أكتوبر عام 2014.

واستعرض نقيب الصحفيين مع نظيره القبرصي، خلال اللقاء الذي شارك فيه كرم جبر رئيس الهيئة الوطنية للصحافة، كيان وأنشطة نقابة الصحفيين المختلفة والتدريبات التي تشرف عليها، وتاريخ النقابة العريق، والتي تضم أكبر عدد للصحفيين في دول منطقة الشرق الأوسط، وهو ما يقرب من 10 آلاف صحفي، وهم فقط من العاملين في الصحف المطبوعة والإلكترونية.

وأكد نقيب الصحفيين ورئيس مجلس إدارة الأهرام أن المرحلة الحالية تتطلب تعاونا كبيرا بين النقابتين المصرية والقبرصية بما يتناسب مع حجم العلاقة بين الدولتين، مبديا أمله في أن تكون هناك فرص للتدريب وتبادل الزيارات بين النقابتين، وأن تكون النقابة القبرصية بوابة لنقابة الصحفيين المصرية إلى الاتحاد الأوروبي، وإقامة مشروعات مشتركة في هذا الإطار.

وحول التعاون بين النقابتين، قال «سلامة»، إن هناك مجالات كثيرة وقوية وأهدافا مشتركة يبدأ من خلالها التعاون البناء والإيجابي الذي يتطلع إليه، وسيساعد في ذلك الأمر كرم جبر رئيس الهيئة الوطنية للصحافة التي تعد أكبر كيان مالك ومشرف على الصحف المصرية.

كما أبدى نقيب الصحفيين أمله في أن يتم تبني قوانين جديدة تتيح المساعدات المالية المباشرة من الدولة إلى المؤسسات الصحفية في مصر على غرار ما يحدث في قبرص واليونان.

وقدم «سلامة» الدعوة لنقيب الصحفيين القبارصة لزيارة القاهرة؛ لتوقيع بروتوكول تعاون بين النقابتين المصرية والقبرصية في الوقت المناسب، وأسند مهمة التنسيق وإعداد مواد البروتوكول مع الجانب القبرصي إلى عبدالستار بركات مراسل الأهرام في اليونان، مشيرا إلى التجربة النقابية الكبيرة لمصر في هذا المجال، وأنه خلال الربع الأول من العام المقبل سيتم افتتاح أكبر معهد تدريب للصحفيين في الشرق الأوسط داخل مقر النقابة، والذي يدار من خلال المنح والمساعدات المقدمة للنقابة.

من جانبه، أكد يورغوس فرانجوس نقيب الصحفيين القبارصة أن هناك مجال كبير للتعاون المشترك بين النقابتين لوجود دوافع كثيرة واستفادة للجانبين، موضحا أن نقابة الصحفيين القبارصة هي الهيئة الوحيدة التي تضم الصحفيين في قبرص وأنه ليست لديها أي انتماءات سياسية أو حزبية وتضم كل الصحفيين سواء العاملين في الإذاعة أو التلفزيون أو الصحف أو الإنترنت بواقع نحو 800 عضو.

وأضاف فرانجوس أنه تم إقرار تقديم مساعدات مالية مباشرة من الدولة القبرصية إلى المؤسسات الصحفية من خلال تشريع أقره البرلمان القبرصي، وفقا لكمية التوزيع وعدد الصحفيين العاملين في كل صحيفة، وأن تكون هناك إعلانات من الوزارات والهيئات الحكومية المختلفة بصفة منتظمة في الصحف، مشيرا إلى أن الدعم الحكومي يأتي بالرغم من أن جميع الصحف القبرصية هي صحف خاصة وليست تابعة للدولة، ويوجد فيها المؤيد والمعارض للحكومة.

وخلال اللقاء، أشاد فرانجوس بالعلاقات «المصرية - القبرصية»، واصفا زيارة الرئيس عبدالفتاح السيسي الرسمية إلى نيقوسيا بـ«التاريخية»، وأنها ستكتب بحروف من ذهب.

وقال إنه بالرغم من أن الزعيم الراحل جمال عبدالناصر وزعيم قبرص مكاريوس كانا أصدقاء فلم تكن هناك أية زيارة رسمية لرئيس مصري إلى قبرص منذ استقلالها وتأسيسها عام 1960 قبل الزيارة الحالية للرئيس عبدالفتاح السيسي.




شارك بتعليقك