مجلس أمناء المعهد القومي للحوكمة يعقد اجتماعه الأول بعد قرار تشكيله الجديد - بوابة الشروق
الجمعة 14 مايو 2021 9:59 م القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

ما رأيك بمستوى الدراما الرمضانية حتى الآن؟


مجلس أمناء المعهد القومي للحوكمة يعقد اجتماعه الأول بعد قرار تشكيله الجديد

أ ش أ
نشر في: الخميس 22 أبريل 2021 - 3:10 م | آخر تحديث: الخميس 22 أبريل 2021 - 3:10 م

أكدت الدكتورة هالة السعيد وزيرة التخطيط والتنمية الاقتصادية على أن تنمية الموارد البشرية أصبحت ركنًا أساسيًا لتحقيق تنمية شاملة مستقبلية، موضحة أن العنصر البشري استطاع إثبات كونه العنصر الرئيس والفعال في كل خطط التنمية في أي دولة.

 

جاء ذلك في بيان لوزارة التخطيط حول اجتماع مجلس أمناء المعهد القومي للحوكمة والتنمية المستدامة الأول بعد قرار تشكيله الجديد؛ برئاسة الدكتورة هالة السعيد، وزيرة التخطيط والتنمية الاقتصادية ورئيس مجلس الأمناء لبحث ومناقشة أنشطة المعهد، وخطة تطوير الأعمال به.

 

حضر الاجتماع الدكتورة شريفة شريف، المدير التنفيذي للمعهد القومي للحوكمة والتنمية المستدامة والسادة أعضاء مجلس الأمناء.

 

ورحبت الدكتورة هالة السعيد بأعضاء مجلس الأمناء، الذي تم تشكيله بعد صدور قرار رئيس مجلس الوزراء رقم 505 لسنة 2021.

 

وأضافت السعيد أن المعهد منذ صدور قرار رئیس مجلس الوزراء بإعادة تنظیمه وتسميته باسم "المعھد القومي للحوكمة والتنمیة المستدامة؛ وهو منوط بمسئوليات التدريب والأبحاث والخدمات الاستشارية لتعزيز ممارسات الحوكمة الرشیدة لیخدم رؤیة مصر 2030 من خلال مبادرات التوعية بالاستدامة، وتطوير الاستراتيجيات، ورصد ترتيب مصر وفقًا للمؤشرات الدولية في الحوكمة والتنمية المستدامة.

 

وقالت السعيد إن رؤية المعهد تتمثل في أن یصبح مركز التمیز الرائد في تقدیم الاستشارات والأبحاث والتدریب في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفریقیا، مشيرة إلى أن المعهد يسعى إلى تعزیز وتطویر مكانة مصر فى مجال الحوكمة والتنمیة المستدامة من خلال تقدیم الاستشارات والبحوث وبرامج التدریب التى تسعى وتؤكد على نشر ثقافة وقیم وممارسات الاستدامة وتفعیل آلیات الحوكمة في مصر.

 

وأشادت الدكتورة هالة السعيد بالنهج الذي يتبعه المعهد بالتوسع في عقد الشراكات التدريبية مع أرقى المعاهد والمؤسسات الإقليمية والدولية بهدف تقديم مجموعة متميزة من البرامج التدريبية.

 

وخلال الاجتماع استعرضت الدكتورة شريفة شريف إنجازات وأنشطة المعهد خلال الفترة الأخيرة، حيث أشارت إلى أنه بالنسبة لتمكين المرأة على مستوى جمهورية مصر العربية؛ فقد تم تدريب عدد 90 سيدة من القيادات بمحافظة القاهرة ضمن البرنامج التدريبي "تأهيل القيادات النسائية" في مرحلته الأولى، كما تم تدريب عدد 125 قيادة نسائية تمثل محافظات القاهرة، الإسكندرية، بورسعيد، المنيا، الأقصر في المرحلة الثانية من ذات البرنامج.

 

وعلى مستوى إفريقيا، أوضحت شريف أنه تم تدريب عدد 100 سيدة أفريقية تمثل 45 دولة فى البرنامج التدريبي "تأهيل القيادات النسائية الأفريقية" في مرحلته الأولى، وتدريب 112 سيدة أفريقية تمثل 38 دولة أفريقية في ذات البرنامج بمرحلته الثانية، هذا بالإضافة إلى عقد عدد من الحلقات النقاشية لعدد من المتدربات الأفريقيات شملت موضوعات مختلفة.

 

وأشارت شريف إلى عقد عدد من مبادرات التوعية بالتنمية المستدامة ورؤية مصر 2030 بمشاركة أعضاء من الحكومة والقطاع الخاص والمجتمع المدني، كما تم عقد عدد 6 جلسات حوار مجتمعي حول میثاق المواطن للقطاعات المختلفة لأكثر من ۲۰۰ مشارك.

 

وحول مبادرة "كن سفيرًا" قالت شريف إنه تم إطلاق المرحلة الأولي من المبادرة لتدریب 1000 شاب وشابة من سن 18-35 من الكشافة والجامعات المصریة بھدف تمكینھم لیصبحوا مدربین معتمدين TOT من المعهد لنشر الوعي عن التنمية المستدامة، مشيرة إلى تدريب 250 شابا وشابة خلال المرحلة الأولى.

 

وفيما يتعلق بمرصد الحوكمة، أوضحت الدكتورة شريفة شريف أن المرصد يهدف إلى دعم الممارسات الحكومیة الجیدة من أجل التنمیة المستدامة، مشيرة إلى إنشاء شبكة قویة وحوار بین المجتمع المدني والقطاع الخاص والحكومة لتشجیع الحوار بین أصحاب المصلحة المتعددین، ورصد ومراجعة ورفع التقاریر عن مؤشرات الحوكمة المتعددة على المستویات الوطنیة والدولیة، بالإضافة إلى نشر تقریر سنوي عن ترتیب مصر في مؤشرات الحوكمة، مع تقدیم توصیات حول كیفیة التقدم بالترتیب، ووضع مؤشر قومي للحوكمة.

 

تابعت شريف أن المعھد يعمل على إعداد وإطلاق المؤشر الوطني للحوكمة معتمد علي المستوي الدولي، حیث أنه من خلال الشراكات مع المؤسسات الدولیة المختلفة یمكن ضمان الموضوعیة والحیادیة في إطلاق المؤشر، مشيرة إلى أن المؤشر الوطني للحوكمة يهدف إلى رصد الأداء الوطني في الحوكمة ووضع تقریر سنوي في ھذا الشأن بالإضافة إلى المجالات المختلفة للتنمیة المستدامة علي الصعید الاقتصادي والبیئي والاجتماعي.

 

وأوضحت أن متابعة ترتیب مصر في المؤشرات الدولیة يستند على 18 مؤشرا مختلفا للحوكمة یتم إصدارھم من 12 مؤسسة ومنظمة دولیة واقلیمیة ومحلیة.

 

كما أشارت الدكتورة شريفة شريف إلى إطلاق منصة "استدامة" http://estedama.gov.eg/ للتعليم الرقمي والتي تتیح أكثر من 50 برنامجا في المجالات المختلفة في الحوكمة والتنمیة المستدامة من خلال التدریب التفاعلي فى التطویر وبناء القدرات، بالإضافة إلى إطلاق منصة التعليم الرقمي ATINGI خصيصًا للدول الأفريقية بالتعاون مع الوكالة الألمانية للتعاون الدولي GIZ بهدف تحسين التدریب المھني عن طریق التعلیم الإلكتروني، مشيرة إلى أن مصر هي الشريك الحصري للمنصة https://www.atingi.org/.

 

وناقش اجتماع مجلس أمناء المعهد القومي للحوكمة والتنمية المستدامة مقترح تعديل الهيكل التنظيمي، وموازنة المعهد حتى 30 يونيو 2021، والحساب الختامي له.

 

ويضم تشكيل مجلس أمناء المعهد القومي للحوكمة والتنمية المستدامة الدكتورة سميحة السيد فوزي أستاذ متفرغ بكلية الاقتصاد والعلوم السياسية جامعة القاهرة، ووزيرة التجارة والصناعة سابقا، الدكتورة مايا مرسي رئيس المجلس القومي للمرأة، الدكتور محمد عمران رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للرقابة المالية، محمد الأتربي رئيس مجلس إدارة بنك مصر، المستشار محمد عبدالعزيز أبازيد نائب رئيس محكمة النقض، السفير محمد راشد مساعد وزير الخارجية الأسبق ورئيس لجنة الحوكمة في إطار الآلية الأفريقية لمراجعة النظراء، الدكتورة سارة البطوطي عضو المجلس التخصصي للتنمية المجتمعية التابع لرئاسة الجمهورية، الدكتورة علياء عبدالعزيز خبير الحوكمة، الدكتور السيد إبراهيم تركي مستشار اتحاد الصناعات المصرية، الدكتورة شريفة شريف المدير التنفيذي للمعهد القومي للحوكمة والتنمية المستدامة.

 



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك