عبير منير لـ«الشروق»: لست المقصودة ببيان أسرة أسامة أنور عكاشة - بوابة الشروق
الأحد 2 أكتوبر 2022 12:04 م القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

إلى أي مدى راض عن تعاقد الأهلي مع السويسري مارسيل كولر؟

عبير منير لـ«الشروق»: لست المقصودة ببيان أسرة أسامة أنور عكاشة

عبير منير
عبير منير
إيناس عبد الله
نشر في: الثلاثاء 9 أغسطس 2022 - 6:54 م | آخر تحديث: الثلاثاء 9 أغسطس 2022 - 6:54 م

- أبناء أسامة هم أولاد زوجي الذي عشت معه أحلى سنوات عمري

أثار البيان الذي أصدرته أسرة الكاتب الراحل أسامة أنور عكاشة، جدلا كبيرا عقب نشره على الصفحة الخاصة بابنته المذيعة نسرين عكاشة بموقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك".

وأبدت أسرة عكاشة من خلال البيان غضبها الشديد من تسليط بعض القنوات الضوء على الحياة الشخصية لوالدهم، دون تسمية هذه القنوات والبرامج، الأمر الذي دفع كثيرون للتعامل مع هذا البيان باعتباره موجها لزوجة أبيهم الثانية الفنانة عبير منير، التي ظهرت في إحدى حلقات برنامج "الستات" على قناة النهار، وحكت من خلاله علاقة الحب والزواج التي جمعتها بالكاتب الراحل.

وفي تصريحات خاصة لـ"الشروق"، نفت الفنانة عبير منير أن تكون هي المقصودة من هذا البيان، وقالت: لا أتصور أنني المقصودة بهذا البيان، فعلاقتي جيدة للغاية بأسرة أسامة، وبكل الناس في حقيقة الأمر، سواء بالوسط الفني، أو خارجه، فأنا لدي تصالح مع الجميع، ولا أكن لأحد سوى مشاعر طيبة، كما أن أولاد أسامة أنور عكاشة، هم أولاد روحي وحبيب قلبي، وزوجي الذي عشت معه أجمل سنوات عمري، فقد كان صديقي وزوجي وحياتي.

وبسؤالها عن سبب ربط الكثيرين بينها وبين هذا البيان، وعما إذا سبب لها أي غضب قالت: أغضب حينما أشعر أنني أخطأت في حق أحد، ولكني لم أخطئ، وعليه رفضت تماما التعليق على هذا البيان في أكثر من وسيلة إعلامية، لإيماني الشديدة أنني لست المقصودة منه.

وجاء في بيان أسرة أسامة أنور عكاشة:

تابعت الأسرة ببالغ الاستياء ما أذيع من لقاءات إعلامية على بعض القنوات بشأن الوالد، ولا يخفى على أحد أن الوالد لا يعد فقط رب أسرة أسامة أنور عكاشة، بل وكما تتردد العبارة دوماً على لسان أحبائه: (ده مش أبوكم بس ده أبونا كلنا). 

وأضاف البيان: لم يكن هذا من فراغ بل نتاج سنوات سخر فيها أبانا فكره لترك أثر وقيمة وتراث يرقى بوجدان جمهوره، هذا الجمهور المحب الذي يتابع حتى اللحظة أعماله بشغف وكانها تعرض لأول مرة ويردد عباراته التي أصبحت كما الأقوال المأثورة، فكما عشق أسامة انور عكاشة مصر والمصريين بادله جمهوره ذات العشق.. وليس الجمهور المصري فقط بل والجمهور العربي الذي أطلق عليه عميد الدراما العربية تعبيراً عن تقديره لقيمته.

وجاء في البيان: هذه القيمة الكبيرة تعرضت مؤخراً عبر اللقاءات المذكورة مع إحترامنا لكل أطرافها لمحاولات ساذجة لاختزالها في صورة تفاصيل شخصية لاتهم أحد سوى المتحدثين بها، بينما لو كان والدنا على قيد الحياة لما تطرق اليها كما إعتاد طوال حياته، فقد حرص على عدم الخوض في تفاصيل حياته الشخصية وإبعاد أفراد أسرته عن الخوض فيها علناً، واحترمنا نحن (الأبناء والوالدة) هذه الرغبة وابتعدنا عن التحدث عن أي تفاصيل إعتبرها تخصنا وحدنا.

وتابع: كنا نفضل أن يتم التركيز إعلامياً على عمق حواراته وكلماته ودلالاتها بدلاً من تسطيح الحديث في أمور أقل مايقال عنها أنها تافهة.

وناشدت أسرة الكاتب الراحل: لذا نرجو الجميع أن يكون التعامل مع سيرة أسامة أنور عكاشة بقدر عمق فكره وأثره الكبير على المصريين، فقد كان والدنا مفكراً ومهموماً بالشأن المصري قبل أن يكون أديباً وكاتباً للدراما، وقد شعرنا اليوم انه لزاماَ علينا إصدار هذا البيان بعد ما تابعناه مراراً، من استياء ظهر إما في تعليقات جمهوره المحب على هذه اللقاءات أو من خلال تواصلهم معنا بشكل شخصي، ولهذا نسجل هنا استياءنا الشديد تقديراً واحتراماً لجمهوره العريض الذي نتذكر جيداً الآن كلمات والدنا تقديراً له: (الناس العادية اللي بتحبني هي اللي رفعتني السما وهي أكتر حد يهمني).



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك