بروتوكول تعاون بين وزارة الأوقاف وجامعة عين شمس بشأن برامج تدريب الأئمة والواعظات - بوابة الشروق
الأحد 17 يناير 2021 2:23 ص القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تتوقع وصول منتخب مصر لنهائي كأس العالم لكرة اليد؟

بروتوكول تعاون بين وزارة الأوقاف وجامعة عين شمس بشأن برامج تدريب الأئمة والواعظات

أحمد كساب:
نشر في: الأربعاء 13 يناير 2021 - 4:25 م | آخر تحديث: الأربعاء 13 يناير 2021 - 4:25 م

جمعة: البروتوكول يهدف إلى التوسع في مجال التدريب والتثقيف والدمج والتواصل المجتمعي للأئمة والواعظات

وقع وزير الأوقاف محمد مختار جمعة، اليوم، برتوكول تعاون مع رئيس جامعة عين شمس محمود المتيني، بمقر المجلس الأعلى للشئون الإسلامية، بشأن عقد برامج تدريبية للأئمة والواعظات بالجامعة، بحضورهشام تمراز نائب رئيس الجامعة لشئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة، ومحمود الفخراني مساعد وزير الأوقاف لشئون الامتحانات والتدريب، وعدد من قيادات وأئمة وزارة الأوقاف، مع مراعاة الإجراءات الاحترازية والتباعد الاجتماعي.

وأكد جمعة، أن توقيع هذا البروتوكول مع جامعة عين شمس يأتي ضمن خطة وزارة الأوقاف في التوسع في التدريب من خلال البروتوكولات التي يتم توقيعها مع الجامعات المصرية، مؤكدًا أن هذا البروتوكول يتضمن دورات متتابعة في مجالات اللغة العربية وآدابها، من خلال أقسام اللغة العربية بكليات الجامعة، والإرشاد النفسي وأساسيات علم الاجتماع ، من خلال كليات التربية وأقسام الطب النفسي بكليات الطب، وبناء المهارات الإعلامية، من خلال كلية الإعلام.

وأوضح، أن الهدف من هذه البروتوكولات الواسعة إلى جانب أبعادها الثقافية، أنها تهدف إلى قضية أخرى وهي قضية الدمج والتواصل المجتمعي للسادة الأئمة والواعظات مع مختلف مؤسسات المجتمع العلمية والثقافية والمدنية، بما يسهم في اتساع المدارك الحياتية للعاملين في الحقل الدعوي، ويسهم في التعرف عن قرب عن مدى الرؤية العصرية التي وصل إليها مستوى الأئمة والواعظات.

ولفت إلى أنه يستهدف أيضا إبراز صوت وصورة الإسلام الوسطي السمح من خلال الفكر المتفتح المستنير الذي يتسم به هؤلاء الأئمة والواعظات، كل ذلك خدمة لديننا ووطننا، والتأكيد على أهمية أن نعمل معا وبروح وطنية عالية في كل ما يخدم قضايا هذا الوطن العظيم مصرنا العزيزة، وقضايا أمتنا، ويعمل لصالح الإنسانية وتحقيق السلام العالمي والتعايش السلمي بين البشر جميعا، بحكم الأخوة الإنسانية التي تجمع الناس جميعًا.

وأردف جمعة: "ندفع بالأئمة للاستزادة من العلوم النافعة من خلال التسجيل في الدراسات العليا؛ ففي العام الحالي التحق 800 إمام بالمعهد العالي للدراسات الإسلامية، وأن المعهد يتحمل 50% والوزارة تتحمل 50% من تكلفة الدراسة، بما يعني أن الإمام لا يتحمل أي مصروفات من خلال دراساته العليا، والهدف من ذلك التنوع في كل العلوم وليس لدينا مانع أن من حصل على دكتوراه في مجال أن يحصل على غيرها في مجالات أخرى".

وأشار إلى أن هذه الدورات ستكون في جميع المجالات ، ولدينا دورة متخصصة على يد أساتذة متخصصين من كلية الهندسة لتدريب عدد من المهندسين المختصين بالإشراف على المشروع الواقع في مدينة برج العرب ، كما يوجد لدينا دورات رفع كفاءات أعضاء الشئون القانونية بالوزارة وهيئة الأوقاف المصرية، على يد أساتذة متخصصين في القانون من كلية الحقوق.

من جانبه أشاد الدكتور محمود المتيني رئيس جامعة عين شمس بجهد وزير الأوقاف وعمله الدؤوب المستمر وتفانيه في إتقان العمل وحرصه الدائم على نشر الإسلام الوسطي المستنير وتصحيح المفاهيم الخاطئ، مشيرًا إلى أن الإتقان أصبح سمة بارزة من سمات وزارة الأوقاف في عهد الدكتور محمد مختار جمعة، مصداقًا لقول الرسول (صلى الله عليه وسلم) : “إنَّ اللهَ تعالى يُحِبُّ إذا عمِلَ أحدُكمْ عملًا أنْ يُتقِنَهُ”.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك